الأربعاء 13 جمادى الأولى 1444ﻫ 7-ديسمبر-2022م
ADVERTISEMENT

صندوق الاستثمارات السعودي: الاستثمار الخارجي سينمو تدريجياً وسننقل التكنولوجيا الى الصناعات السعودية

 

صناديق – الرياض

أكد المشرف العام على صندوق الاستثمارات العامة ياسر الرميان العامة السعودي إن الصندوق السيادي سيعزز استثماراته الخارجية لكن بشكل تدريجي فقط ومن المعتقد أن إجمالي أصول الصندوق نحو 183 مليار دولار وأكثر من 90 بالمائة من محفظته الحالية داخل السعودية ومعظمها في شكل حصص بشركات شبه حكومية.

واشار الرميان الى أن الصندوق ينوي في إطار الإصلاحات الاقتصادية التي انطلقت العام الماضي استثمار المزيد في الخارج لنقل التكنولوجيا إلى الصناعات السعودية وتعزيز العائد على الاحتياطيات المالية للمملكة التي تحاول تنويع موارد اقتصادها المعتمد على النفط.

وقال الرميان على هامش مؤتمر كبار المسؤولين التنفيذيين لشركات أمريكية وسعودية بالتزامن مع زيارة الرئيس الأمريكي دونالد ترامب إلى الرياض إن توزيع الأصول “يحتاج لأن يكون أكثر توازنا وينبغي أن ينمو ذلك تدريجيا.”

وأضاف الرميان أن الصندوق سيضخ الأموال في الخارج بعدد من المحافظ الاستثمارية العالمية وأدوات الدخل الثابت بينما سيستثمر محليا في مشاريع لتطوير الصناعات بما ينسجم مع الإصلاحات الاقتصادية السعودية ونحن الآن لدينا حافظة، واعتقد فيما يتعلق بأرامكو، سيكون لدينا الكثير من التدفق النقدي، وسنستمر في الجانب التنموي وخدمة الاقتصاد، وسنتجه للصعيد الدولي بما يخدم هدفين هما تنويع موارد الدخل وتوفير فرصة جيدة بأن نصبح قلعة للاستثمار في المنطقة .

وكشف الرميان أنه في القريب العاجل ستكون هناك استثمارات ضخمة بالتوازي مع الاستثمارات التي ستتم على الصعيد الداخلي، مبيناً أن المملكة تمتلك بيئة محفزة الآن في ظل إنشاء شركة للصناعات العسكرية، ومتناولاً في حديثه تخصيص الأصول من خلال التخصيص المحلي والسعي لإيجاد التوازن بين الاستثمارات

 

ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.