الأربعاء 13 جمادى الأولى 1444ﻫ 7-ديسمبر-2022م
ADVERTISEMENT

مصادر مطلعة : “أدنوك” تسعى لجمع 8 مليارات دولار عن طريق القروض والسندات

 

 

 

صناديق – خاص

كشفت مصادر مطلعة، اليوم الاثنين أن شركة بترول أبوظبي الوطنية (أدنوك) الحكومية تجري محادثات مع بنوك إقليمية ودولية للحصول على قرض مجمع بـ5 مليارات دولار كما تبحث أدنوك أيضا إمكانية إصدار سندات مرتبطة بمشاريعها بقيمة تصل إلى 3 مليارات دولار.

وكانت الشركة قد قامت الأسبوع الماضي باختيار البنوك التي ستقوم بإدارة الطرح الأولي لوحدة محطات التوزيع، والذي من المتوقع أن يؤمن ما يصل إلى ملياري دولار.

وقال متحدث باسم “أدنوك”: “كما أعلنا في العاشر من يوليو تتوسع أدنوك في أنموذج الشراكة وتؤسس شراكة جديدة وفرص استثمار مشتركة في جميع مجالات سلسلة القيمة”.

وأضاف: “إلى جانب أنموذج الشراكة الجديد تتبنى أدنوك نهجًا أكثر فاعلية في إدارة محفظة أصولها وقوائمها المالية لتعزيز القيمة ودفع النمو”.

وتابع: “فضلاً عن ذلك، فيما يخص المسار الطبيعي لتخطيط التمويل، تدرس أدنوك هيكل رأس المال الأكثر فاعلية للإدارة الكفؤة لأنشطتها”.

ويدير إستراتيجية التمويل في “أدنوك” سلطان الجابر الرئيس التنفيذي الذي تولى منصبه العام الماضي.

وقال المصرفي: “تدرس أدنوك تمويل مشروعات مختلفة والمحادثات بدأت للتو ولم يتم الانتهاء من أي شيء”.

ولم تكلف الشركة بنوكًا لترتيب القرض المزمع ولكن مصرفي في دبي قال “ستتحرك الأمور سريعًا” وسيجري التكليف على الأرجح في غضون الأسبوعين المقبلين.

كما تحضر أدنوك للطرح العام الأولي لوحدة التجزئة أدنوك للتوزيع التي قد تجمع ما يصل إلى ملياري دولار، حسبما ذكرت مصادر الأسبوع الماضي.

وقالت مصادر مطلعة إن “البنوك المكلفة بترتيب الطرح العام الأولي هي بنك أبوظبي الأول واتش.اس.بي.سي وبنك أوف أمريكا ميريل لينش وسيتي جروب”.

وجرى تعيين بنك الاستثمار الأمريكي “مويليس آند كو” مستشارًا لـ”أدنوك” لإستراتيجية التمويل، بينما جرى تعيين بنك روتشيلد مستشارًا لطرح أدنوك للتوزيع.

وتدير أدنوك المملوكة للحكومة 95 في المئة من احتياطيات النفط المؤكدة للإمارات و92 في المئة من احتياطيات الغاز.

ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.