الأربعاء 4 جمادى الأولى 1443ﻫ 8-ديسمبر-2021م
ADVERTISEMENT

هيئة البورصة الأمريكية تفحص صناديق التحوط ذات أنشطة بالعملات الإلكترونية

صناديق – وكالات

كشفت تقارير صحفية أن هيئة البورصة الأمريكية تفحص ممارسات الأعمال لمجموعة من الصناديق التي تستثمر في العملات الإلكترونية، وعروضها الأولية.

وذكرت مصادر مطلعة على الأمر لوكالة “بلومبرج” لم تسمها اليوم الأربعاء، أن هيئة الأوراق المالية والبورصات تريد التأكد من أن الشركات تقوم بتقييم الأصول وحفظ أصول عملائها بشكل سليم، نظراً لأن تلك الصناديق تدير الأموال للمستثمرين الخارجيين.

وفي بداية الشهر الجاري أفادت تقارير صحفية أن هيئة الأوراق المالية والبورصة الأمريكية أصدرت عشرات الأوامر لاستدعاء المعلومات المتعلقة بشركات التكنولوجيا والمستشارين المشاركين في سوق العملات الإلكترونية.

وكجزء من المراجعة طلبت الهيئة الأمريكية من الصناديق معلومات حول كيفية تسعير الاستثمارات الرقمية وسعت للحصول على معلومات حول امتثالها للقواعد التي تهدف لمنع سرقة الأموال من المستثمرين.

كما تعرضت بعض الصناديق إلى مذكرات استدعاء من قسم الإنفاذ، التي تحقق في سوء سلوك محتمل وتعاقب على ذلك.

وتنتج تلك الفحوصات والتحقيقات من قلق المسئولين بالهيئة الذين يعتقدون أن المستثمرين يضخون مليارات الدولارات في أصول رقمية بدون تقييم للمخاطر بشكل كاف، حيث يروا أن البعض يستفيد من تقلب الأسواق ويمارسون مخالفات للقانون.

ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *