الأحد 11 ربيع الأول 1443ﻫ 17-أكتوبر-2021م
ADVERTISEMENT

«النقد الدولي»: 18 مؤشرا تحسن «غير النفطي» السعودي

صناديق - الرياض

كشف تقرير صندوق النقد الدولي وجود 18 مؤشرا حسنت من نتائج الاقتصاد غير النفطي، أبرزها تحسين نتائج الاقتصاد في 2018، وتسجيل إجمالي الناتج المحلي الحقيقي نموا بنسبة 2.2%، وارتفاع إجمالي الناتج المحلي النفطي الحقيقي بنسبة 2.8% مقابل انخفاضه بنسبة 3.1% في 2017.

وأشاد التقرير بالنتائج الإيجابية للإصلاحات الاقتصادية في السعودية، لافتا إلى أن هذه الإصلاحات ساهمت في انتعاش النمو غير النفطي، وزادت مشاركة النساء في سوق العمل، ورفعت مستويات التوظيف.

وقال تقرير الصندوق: «تسارع النمو الاقتصادي غير النفطي الحقيقي إلى نسبة 2.9% في 2019، وتراجع عجز ميزانية 2018 إلى 5.9% من إجمالي الناتج المحلي، ووجود إصلاحات مهمة ساهمت في تقوية الإطار القانوني بما يحد من القيود التي تعيق ممارسة الأعمال».

وشدد خبراء الصندوق على أهمية تركيز الإصلاحات في سوق العمل على 4 مجالات، أبرزها «الحد من إتاحة العمل الحكومي وتقليل جاذبيته، ورفع مستوى التعليم والتدريب والتطوير الوظيفي، وزيادة حرية الحركة والتنقل للعمالة الوافدة عبر إصلاح نظام التأشيرات، ومواصلة زيادة مشاركة النساء في سوق العمل ورفع مستويات التوظيف».

وأكد خبراء الصندوق أن استحداث إجراءات لتعويض الأسر ذات الدخل المنخفض والمتوسط عن ارتفاع التكاليف المترتبة على الإصلاحات المطبقة، وزادت شفافية المالية العامة.

ولفتوا إلى حدوث تقدم جيد في إصلاحات الأسواق المالية، والإطار القانوني، وبيئة الأعمال، رغم وجود تحديات قائمة، أبرزها زيادة الإنفاق الحكومي الذي ساهم في دعم النمو الاقتصادي.

ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *