السبت 22 ربيع الثاني 1443ﻫ 27-نوفمبر-2021م
ADVERTISEMENT

قبل إنطلاق القمة الــ 14 في اليابان.. ما هي «مجموعة العشرين»؟

صناديق - الرياض

تعقد في مدينة أوساكا اليابانية، يومي الجمعة والسبت، القمة الرابعة عشر لمجموعة العشرين، بحضور قادة الدول، التي تمثل أضخم اقتصاديات العالم.

وتشكل دول مجموعة العشرين نحو 66% من سكان العالم، و75% من التجارة الدولية، و80% من الاستثمارات العالمية، و85% من إجمالي الناتج المحلي العالمي.

وتعتبر قمة مجموعة العشرين المعروفة اختصارا بـ(G20) أول قمة لمجموعة العشرين تستضيفها اليابان، ويشارك في أعمالها قادة الدول العشرين التي تمثل أضخم اقتصاديات العالم، وعدد من قادة الدول الأخرى الذين تمت دعوتهم لحضور القمة، وعدة منظمات دولية وإقليمية والقطاع الخاص ومؤسسات المجتمع المدني.

ويتناول جدول أعمال القمة عددا من القضايا المالية والاقتصادية والاجتماعية، من بينها الطاقة والبيئة والمناخ والاقتصاد الرقمي والتجارة والرعاية الصحية والتعليم والعمل.

وتهدف القمة إلى تطوير سياسات فعالة لتحقيق تنمية مستدامة ومتوازنة، وخلق وظائف حقيقية لرفع مستويات المعيشة والرفاهية بين شعوب العالم.

تجدر الإشارة إلى أن القمة الماضية عقدت في أواخر نوفمبر 2018، واحتضنتها العاصمة الأرجنتينية بوينس آيرس.

وتشكلت فكرة إنشاء مجموعة العشرين عام 1976، حيث لم تكن تضم في البداية إلا 7 دول صناعية هي فرنسا وألمانيا وإيطاليا واليابان وبريطانيا والولايات المتحدة، وكندا. وكانت تعرف آنذاك باسم مجموعة السبع “جي 7″، وفي وقت لاحق انضمت روسيا إلى المجموعة لتصبح مجموعة “جي 8”.

وعام 1999، جرى تأسيس مجموعة العشرين على هامش قمة مجموعة الثمانية في واشنطن، بهدف تعزيز الاستقرار المالي الدولي وإيجاد فرص للحوار ما بين البلدان الصناعية والبلدان الناشئة.

وتضم المجموعة في لائحتها 20 دولة: الولايات المتحدة – كندا – المكسيك – البرازيل – الأرجنتين – فرنسا – بريطانيا – ألمانيا – إيطاليا – جنوب إفريقيا – تركيا – السعودية – روسيا – الصين – اليابان – كوريا الجنوبية – الهند – إندونيسيا- أستراليا – الاتحاد الأوروبي.

كانت الأزمة المالية والاقتصادية العالمية التي اندلعت عام 2008 وراء إنشاء مجموعة الدول العشرين، التي ترمي لتقديم حلول مستدامة للأزمة والمساهمة في امتصاصها وقد عقدت قمة مجموعة العشرين قمتها الأولى في العاصمة الامريكية واشنطن عام 2008، وستستضيف مدينة الرياض بالمملكة العربية السعودية القمة المقبلة المقرر عقدها عام 2020.

وتعد قمة مجموعة العشرين التي ستستضيفها الرياض تاريخية، فهي الأولى من نوعها على مستوى العالم العربي، وحاليا يوجد 19 دولة في مجموعة العشرين العضو الـ20 هو الاتحاد الأوروبي، الممثل في المفوضية الأوروبية والرئاسة الدورية للمجلس والبنك المركزي الأوروبي.

والقرارت الصادرة عن اجتماعات المجموعة ليست ملزمة قانونا لأنها منتدى، ومع ذلك فإنها يمكن أن ترسي الأساس لاتفاقات ملزمة قانونا في أماكن أخرى وتعطي دفعة كبيرة لها.

وليس لدي مجموعة العشرين مقر عام أو أمانة عامة دائمة لأنها منتدى وليست منظمة، وتقوم بأعمال إدارتها الدولة التى تتولى رئاستها خلال دورة مدتها عام وأمانة مؤقتة لتنظيم الاجتماع وتخطيط مواضيع المناقشة.

وقبل انعقاد القمة، يجتمع مسئولون رفيعو المستوى للعمل على ما ستتم مناقشته وأفضل طريقة لتأمين الاتفاق، وهى الطريقة المعروفة باسم “شيرباس” لأنها تجد أفضل وسيلة من خلال التضاريس الوعرة في وقت مبكر، قبل توجيه زعيمهم عند بدء القمة، وفي محاولة لتحقيق بعض الاتساق، مع تغير رئيس كل عام، يعمل الرؤساء السابقون والحاليون والقادمون معا كجزء مما يعرف باسم “الترويكا”.

ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *