الثلاثاء 13 ربيع الأول 1443ﻫ 19-أكتوبر-2021م
ADVERTISEMENT

«مبادلة للاستثمار» تعلن نمو أصولها 80% إلى 229 مليار دولار في العام الماضي

صناديق - أبوظبي

أعلنت شركة مبادلة للاستثمار «مبادلة»، المملوكة لحكومة أبوظبي، إن حجم الأصول التي تديرها ارتفع بنسبة 80% في العام الماضي مقارنة مع العام السابق، مع استمرار الشركة في الاستثمار عبر مختلف القطاعات عالميا.

وذكرت مبادلة اليوم الإثنين في تقريرها السنوي لعام 2018، والذي يستعرض الأداء التشغيلي والارتفاع الملحوظ في حجم المحفظة في مختلف القطاعات مع إمكانات قوية للنمو، أن حجم الأصول المدارة بلغ 841 مليار درهم (229 مليار دولار) في 2018، مقارنة مع 469 مليار درهم (127.8 مليار دولار) في 2017.

وأضافت أن إجمالي الدخل الشامل بلغ 12.5 مليار درهم (3.4 مليار دولار) في 2018، بانخفاض 21.3% مقارنة مع 10.3 مليار درهم (2.8 مليار دولار) في 2017، على الرغم من الاضطرابات التي شهدتها الاسواق العالمية في الربع الأخير من العام الماضي.

تجدر الإشارة إلى أن هذه النتائج هي الأولى منذ انضمام مجلس أبوظبي للاستثمار، الذراع الاستثمارية لحكومة أبوظبي، إلى مبادلة في العام الماضي.

وفي إطار استراتيجية «مبادلة» لتنويع استثماراتها، قامت ببيع عددٍ من الأصول التي بلغت مرحلة النضج بمبلغ إجمالي بلغ 55.4 مليار درهم إماراتي (15.1 مليار دولار)، وقامت بتوظيف مبلغ 70.1 مليار درهم إماراتي (19.1 مليار دولار)، من خلال إعادة استثمار عوائد بيع الأصول ومن خلال توظيف مبالغ إضافية، وذلك في قطاعات قائمة مثل التكنولوجيا، وصناعة الطيران، والسلع، والأوراق المالية وقطاعات جديدة، كالصناعات الدوائية، والتكنولوجيا الطبية، والأعمال الزراعية والاستزراع السمكي.

وقال خلدون المبارك، الرئيس التنفيذي للمجموعة والعضو المنتدب: “تعمل مبادلة كمستثمر عالمي لتعزيز العوائد المالية وتحقيق قيمة استراتيجية لأبوظبي، والمضي نحو تحقيق رؤية لبناء قاعدة اقتصادية تركز على المستقبل وتتكامل مع الاقتصاد العالمي. وقد جاء انضمام مجلس أبوظبي للاستثمار إلى المجموعة ليشكل نقلة نوعية سوف تسهم في تعزيز مكانة مبادلة كمستثمر عالمي عبر قطاعات متعددة”.

وأضاف بقوله: “إن التطورات التكنولوجية تخلق إمكانات قيّمة في مختلف القطاعات التي نستثمر بها، مما يتيح لنا الفرصة لنعزز مكانتنا كمستثمر عالمي مؤثر. وبالإضافة إلى ذلك، نعمل على توسيع استثماراتنا وتوطيد علاقاتنا لدعم مسيرة أبوظبي وترسيخ مكانتها كوجهة رائدة للتكنولوجيا في منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا”.

من جانبه، قال كارلوس عبيد، الرئيس المالي لشركة مبادلة للاستثمار: “ساهم حجم وتنوع المحفظة بالإضافة إلى التدفقات النقدية المتوازنة التي حققتها المجموعة في تحقيق أداء مالي وتشغيلي ثابت خلال عام 2018، وذلك على الرغم مما شهده العام من تحديات وظروف صعبة في الأسواق وتقلبات الأسهم والعوائد”.

وأضاف: “لقد ساهم انضمام مجلس أبوظبي للاستثمار إلى مجموعة «مبادلة» في تعزيز محفظتنا الاستثمارية. وبينما نعمل على الاستثمار في فئات جديدة من الأصول، فإن تركيزنا لا يزال منصبّا على تحقيق ميزانية عمومية قوية، والحفاظ على معدل مديونية منخفض وإدارة المخاطر في كافة الأعمال”.

ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *