الأحد 12 صفر 1443ﻫ 19-سبتمبر-2021م
ADVERTISEMENT

106 ملايين دولار صافي أرباح بنك البحرين الوطني خلال النصف الأول من 2019

صناديق - المنامة

أعلن بنك البحرين الوطني اليوم عن تحقيقه فترة نمو مستمرة أخرى بتسجيل صافي ربح 40.0 مليون دينار بحريني (106.4 مليون دولار أمريكي)، وتحقيق أرباح تشغيلية قدرها 44.7 مليون دينار (118.9 مليون دولار) للأشهر الستة الأولى من عام 2019، بزيادة نسبتها 8.7% و 17.3% على التوالي، مقارنة مع صافي ربح 36.8 مليون دينار (97.9 مليون دولار) وأرباح تشغيلية 38.1 مليون دينار (101.3 مليون دولار) خلال نفس الفترة من العام الماضي، وقد تحقق ذلك رغم المخصصات البالغة 4.7 مليون دينار والتي تمثل أكثر من ضعف المخصصات مقارنة مع الفترة نفسها من العام الماضي 2018.

كما حقق البنك في الربع الثاني من العام الجاري 2019 زيادة في صافي الربح نسبتها 14.6% ليصل الى 19.6 مليون دينار (52.1 مليون دولار)، مقابل 17.1 مليون دينار (45.5 مليون دولار) في الربع الثاني من العام الماضي 2018.

زادت الأرباح التشغيلية بنسبة 17.3% على أساس سنوي لتصل الى 44.7 مليون دينار (118.9 مليون دولار)، مقارنة مع 38.1 مليون دينار (101.3 مليون دولار) في نفس الفترة من العام الماضي. كما زادت الأرباح التشغيلية في الربع الثاني من العام 2019 بنسبة 17.2% لتبلغ 21.1 مليون دينار (56.1 مليون دولار) مقارنة مع 18.0 مليون دينار (47.9 مليون دولار) في الربع الثاني من العام 2018.

ونما الدخل التشغيلي بنسبة 12.2% على أساس سنوي ليبلغ 66.2 مليون دينار (176.1 مليون دولار) مقارنة مع 59.0 مليون دينار (156.9 مليون دولار) في نفس الفترة من العام الماضي.

سجل الدخل الصافي من الفوائد ارتفاعاً نسبته 16.8% على أساس سنوي ليبلغ 48.0 مليون دينار (127.7 مليون دولار)، مقابل 41.1 مليون دينار (109.3 مليون دولار) في نفس الفترة من العام 2018.

وتعزى هذه التحسينات الى الإدارة المتزنة للموجودات والمطلوبات وكسب عملاء جدد من عدة قطاعات في مختلف أنشطة البنك خلال النصف الأول من هذا العام. كما سجل الدخل الصافي من الفوائد في الربع الثاني من 2019 زيادة نسبتها 12.6% ليصل الى 24.2 مليون دينار (64.4 مليون دولار)، مقابل 21.5 مليون دينار (57.2 مليون دولار) خلال نفس الفترة من العام الماضي.

وسجلت الإيرادات الأخرى ارتفاعاً بنسبة 1.7% على أساس سنوي لتصل إلى 18.2 مليون دينار (48.4 مليون دولار)، مقابل 17.9 مليون دينار (47.6 مليون دولار) خلال نفس الفترة من العام الماضي. كما سجلت الإيرادات الأخرى في الربع الثاني من العام 2019 ارتفاعاً نسبته 5.4% لتبلغ 7.8 مليون دينار (20.7 مليون دولار)، مقابل 7.4 مليون دينار (19.7 مليون دولار) في الربع الثاني من العام الماضي.

وارتفعت المصروفات التشغيلية الى 21.5 مليون دينار (57.2 مليون دولار)، مقابل 20.9 مليون دينار (55.6 مليون دولار)، بزيادة نسبتها 2.9% وذلك بما ينسجم مع استمرار البنك في الاستثمار برأس المال البشري والتكنولوجيا المتطورة لدعم استراتيجية التحول لدى البنك. معدل التكلفة إلى الدخل 32.5%، والذي ما يزال متسق مع معايير القطاع المصرفي. كما حافظت المصروفات التشغيلية في الربع الثاني من العام 2019 على مستواها عند 10.9 مليون دينار (29 مليون دولار) مقارنة مع الربع الثاني من العام 2018.

بلغ إجمالي الدخل الشامل للنصف الأول من العام الجاري 44.5 مليون دينار (118.4 مليون دولار)، مقابل 14.4 مليون دينار (38.3 مليون دولار) لنفس الفترة من العام الماضي. وارتفع إجمالي الدخل الشامل في الربع الثاني من العام 2019 إلى 18.8 مليون دينار (50 مليون دولار)، مقابل 4.3 مليون دينار (11.4 مليون دولار) خلال الربع الثاني من العام الماضي.

ارتفع إجمالي الأصول المدرّة للدخل بنسبة 4.7% ليصل الى 3,012.1 مليون دينار (8,010.9 مليون دولار)، مقارنة مع 2,876.1 مليون دينار (7,649.2 مليون دولار) كما هو بتاريخ 30 يونيو 2018.

زاد متوسط القروض والسلفيات بنسبة 6.9% ليصل الى 1230.5 مليون دينار بحريني (3272.6 مليون دولار)، مقابل 1150.6 مليون دينار (3060.1 مليون دولار) لنفس الفترة من العام الماضي.

حافظ متوسط ودائع العملاء على مستواه الثابت عند 2,108.8 مليون دينار بحريني (5,608.5 مليون دولار).

نما إجمالي حقوق المساهمين بنسبة 14.6% ليصل إلى 486.4 مليون دينار (1293.6 مليون دولار)، مقارنة مع 424.3 مليون دينار (1128.5 مليون دولار) كما هو بتاريخ 30 يونيو 2018.

ارتفعت ربحية السهم الواحد بنسبة 8.3% لتصل إلى 26 فلساً بحرينياً (69 سنتاً أمريكياً)، مقابل 24 فلساً بحرينياً (64 سنتاً أمريكياً) لنفس الفترة من العام الماضي.

وبهذه المناسبة، صرّح فاروق يوسف خليل المؤيد رئيس مجلس إدارة بنك البحرين الوطني: “واصل بنك البحرين الوطني تسجيل نمو وأداء قوي خلال النصف الأول من العام الجاري 2019. وتعكس هذه النتائج القياسية مرة أخرى النجاح المتواصل لاستراتيجيتنا ومنجزاتنا في تحويل البنك الى الحداثة والمزيد من التنوع وجعل أعمالنا رقمية. لقد ساهم توسعنا المستمر وتوليد الدخل من أنشطتنا المصرفية الرئيسية في تحقيق مكاسب قوية في الأرباح التشغيلية بتسجيلها زيادة كبيرة نسبتها 17.3% خلال النصف الأول من العام الجاري”.

وأضاف: “مع تدشين الهوية الجديدة للبنك في الربع الأول، مضينا قدماً في تقديم مفاهيم جديدة للفروع من أجل المستقبل. كما قمنا في الربع الثاني من هذا العام بافتتاح فرعنا الجديد في مجمع السيف والذي يجسد مسعانا الحثيث لتعزيز تجربة العملاء في جميع شبكة فروعنا، والتي ماتزال الأكبر والأكثر تطورا على مستوى مملكة البحرين”

تأسس بنك البحرين الوطني في العام 1957 كأول مصرف محلي يعمل تحت مظلة قوانين وأنظمة مملكة البحرين. شهد البنك نموا ثابتا ليصبح رائداً في الخدمات المصرفية للأفراد والمؤسسات على مستوى المملكة. ومع امتلاكه لغالبية الحصة السوقية في الصيرفة التجارية المحلية وأكبر شبكة فروع وأجهزة صراف آلي، يلعب بنك البحرين الوطني دورا رئيسيا في الاقتصاد الوطني. ويواصل البنك تنويع وتطوير إمكانياته لانتهاز فرص الأعمال المناسبة في منطقة الخليج العربي والأسواق العالمية، انطلاقاً من فرعي أبوظبي والرياض. بنك البحرين الوطني مؤسسة مالية مدرجة أسهمها في بورصة البحرين.

ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *