الجمعة 10 صفر 1443ﻫ 17-سبتمبر-2021م
ADVERTISEMENT

بورصة نيويورك تستعد لتداول أول صندوق من نوعه في الاستثمار النباتي الشهر المقبل

صناديق – نيويورك

تشهد بورصة نيويورك في شهر سبتمبر المقبل بدء التداول على أول صندوق استثماري مصمم للدفاع عن حقوق الحيوان ودعاة حماية البيئة، وهو الأول من نوعه وفقًا للخبراء الماليين، حسبما كشفت شبكة «سي. إن. إن» الإخبارية الأمريكية.

وقال الخبراء إن هذا الصندوق يدخل في مصاعب مئات الصناديق التي تراعي العوامل البيئية أو الاجتماعية أو الحوكمة (ESG) في قراراتهم الاستثمارية ولكنها ستكون فريدة من نوعها في الخلو من القسوة على الحيوانات.

وارتفعت الأصول الأمريكية الخاضعة للإدارة التي تتبع مبادئ حوكمة الشركات والمسئولية المجتمعية والبيئية (ESG)، حيث تمثل واحدًا من كل أربعة دولارات في العام الماضي، ارتفاعًا من واحد من كل خمسة في عام 2016، وفقًا لمنتدى الاستثمار المستدام المسؤول، وهو مؤسسة غير ربحية مقرها واشنطن.

وقال تينسي ويلان، الذي يرأس مركز الأعمال المستدامة بجامعة نيويورك، إن هذه الاستثمارات هي وسيلة للضغط على الشركات لتغيير سلوكها حتى لا تفوت المستثمرين.

وأضاف في مقابلة عبر الهاتف: «إنه عرض مثير للاهتمام لأنه العرض الوحيد من نوعه».

ويعتبر «VEGN» هو رمز مؤشر الصندوق المتداول في البورصة (ETF)، واسمه الكامل هو سوق تداول الأوراق المالية في الولايات المتحدة (ETF)، سوف يستبعد الأسهم بين أكبر 500 شركة أمريكية “تعتمد على استغلال الحيوانات”، وسيتم إدراجه في بورصة نيويورك ابتداء من 10 سبتمبر المقبل.

وقال كلير سميث، الرئيس التنفيذي لشركة بيوند انفستنج ومقرها سويسرا، إن اختيار الشركات التي لا تقوم شركاتها باختبار المنتجات على الحيوانات، أو استخدام المنتجات المشتقة من الحيوانات، والوقود الأحفوري، والبلاستيك أو الكيماويات الزراعية، يعني التخلص من 43% من أكبر 500 شركة.

وأضاف سميث إن إرشادات محفظة الصندوق تعني أنه لا يشمل العديد من الأدوية والمواد وأسهم قطاع المستهلك.

وفي تقرير نشر في وقت سابق من هذا الشهر، دعت الأمم المتحدة إلى اتباع نظام غذائي أقل اعتمادا على اللحوم من أجل مكافحة تغير المناخ وضمان ما يكفي من الغذاء للجميع.

ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *