الخميس 7 جمادى الأولى 1444ﻫ 1-ديسمبر-2022م
ADVERTISEMENT

صندوق أسترالي يدير 94 مليار دولار يسعى لخفض انبعاثات الكربون بنسبة 10٪

صناديق – كانبرا

تعهد أحد أكبر مستثمري البنية التحتية في أستراليا بخفض انبعاثات الكربون عبر مجموعة مطاراتها والطرق وأصول الكهرباء في البلاد بنسبة 10٪ تقريبًا، حيث تزيد صناعة المعاشات من التزامها بمعالجة التغيرات المناخية.

وقالت شركة «أي إف إم إنفستورز – IFM Investors»، التي تدير 140 مليار دولار أسترالي (94 مليار دولار)، إنها ستخفض 200 ألف طن من انبعاثات الكربون السنوية من أكبر أصولها الأسترالية بحلول السنة المالية 2030، حسبما ذكرت في بيان لوكالة «بلومبرج» الأمريكية.

و«أي إف إم انفستورز»، هي شركة أسترالية لإدارة الاستثمارات متخصصة في استثمارات الديون والبنية التحتية والأسهم المدرجة والأسهم الخاصة، وهي مملوكة من قبل 27 صندوق تقاعد أسترالي رئيسي لا يهدف إلى الربح. ينصب تركيز المستثمرين في «أي إف إم» على تحسين نتائج التقاعد لأكثر من 15 مليون عامل يمثلهم المستثمرون على مستوى العالم.

وتنوي الشركة التي تتخذ من ملبورن مقراً لها، تنفيذ برنامج مماثل عبر محفظتها العالمية والإعلان عن مجموعة من الأهداف بحلول أواخر العام المقبل، وفقًا لكريس نيوتن، المدير التنفيذي لشركة «أي إف إم» للاستثمار المسؤول. وقال في مقابلة عبر الهاتف: “نحن مستعدون ومستعدون لدغة الجزء التالي الذي سيكون طلباً أكبر وسؤال أصعب”.

وتأتي الخطة في الوقت الذي تتخلى فيه أكبر صناديق التقاعد في البلاد عن سمعتها كمستثمرين سلبيين وشركات ضغط للحد من الانبعاثات، فيما يعد مثال آخر على تقدم الشركات في أستراليا للمبادرات المناخية في غياب استراتيجية متماسكة من الحكومة، وقد ركز تحالف يمين الوسط، الذي فاز في الانتخابات الوطنية في شهر مايو، على سياسة الطاقة الخاصة به على تخفيض فواتير الكهرباء ورفض سن أي تدابير لمعاقبة كبار ملوثي غازات الدفيئة.

ومن المنتظر أن تستخدم «أي إف إم انفستورز»، المزيد من المركبات الكهربائية ومنخفضة الانبعاثات في مطاراتها وموانئها، وستقوم بتثبيت إضاءةLED ، وتطوير مساحات مكتبية تتسم بالكفاءة في استخدام الطاقة وزيادة استخدام الطاقة الشمسية على السطح وعلى نطاق واسع. وقالت إن القيود المقررة تعادل إزالة حوالي 70 ألف سيارة من الطريق.

ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.