الثلاثاء 12 جمادى الأولى 1444ﻫ 6-ديسمبر-2022م
ADVERTISEMENT

«كاسزيك فنشرز» تجمع 600 مليون دولار لصندوقين جديدين بأمريكا اللاتينية

صناديق - وكالات

قامت كاسزيك فنشرز كابيتال، الشركة الاستثمارية العاملة في مجال تمويل الشركات الناشئة، بجمع 600 مليون دولار، عبر صندوقين استثماريين جديدين يخططان لترويج شركات التكنولوجيا في أمريكا اللاتينية.

وجاء الصندوق الأول «Kaszek Ventures IV»، وهو صندوق بقيمة 375 مليون دولار مخصص للاستثمار في الشركات الناشئة في المرحلة الأولية. ووفقًا للشركة، «إنها أكبر تمويل من هذا النوع الذي تم جمعه في المنطقة».

ومن ناحية أخرى جاء الصندوق الثاني «Kaszek Ventures Opportunity I»، مع 225 مليون دولار تحت حزامها، ستقوم الشركة بترويج المنظمات في مراحل أكثر نضجًا من التطوير.

من بين المستثمرين في الصناديق الجديدة هناك العديد من أكبر الجامعات في الولايات المتحدة، وبعض المؤسسات الأكثر شهرة في العالم، الرائدة في مجال التكنولوجيا رواد الأعمال ورجال الأعمال المرموقة.

تستثمر الشركة في جميع أنواع الصناعات وتركز بشكل رئيسي على جولات من رأس المال الأولي، السلسلة A والسلسلة B. مع هذه الاستراتيجية، حتى الآن، شاركت «كاسزيك فنشرز» في 70 شركة جمعت بشكل جماعي 4 مليارات دولار.

وتركزت استثمارات هذه المجموعة في الغالب في البرازيل والمكسيك وكولومبيا والأرجنتين، ولكنها وصلت أيضًا إلى فرق في دول أخرى في المنطقة.

ووضعت الالتزامات الجديدة التي جمعت خلال شهرين تقريبًا إجمالي رأس مال «كاسزيك» تحت الإدارة بحوالي مليار دولار، ما يجعل الشركة أول مستثمر محلي في المرحلة المبكرة يصل إلى هذا الإنجاز.

وجاء الكثير من هذا النمو على خلفية شركات محفظة «كاسزيك» مثل «Gympass»، المزود لعضوية الصالة الرياضية والامتيازات التي ترعاها الشركات Konfio، منصة الإقراض التجارية الصغيرة المكسيكية، Nubank ، شركة الائتمان الاستهلاكي البرازيلية تبلغ قيمتها الآن حوالي 10 مليارات دولار، و Loggi، شركة الخدمات اللوجستية في أمريكا اللاتينية مع تقييم مليار دولار.

وفي السنوات الثماني التي انقضت منذ أن أطلق هيرنان كازا ونيكولا سزكاسي مشروع «كاسزيك فنشرز» في عام 2011، شهد النظام الإيكولوجي للشركات الناشئة في أمريكا اللاتينية نمواً ملحوظاً، حيث ارتفعت الاستثمارات في المنطقة إلى ما يقرب من ملياري دولار في عام 2018.

وبالنسبة إلى كازا وسزكاسي، يمثل نمو صندوق المشاريع شبه مسمى اختراعًا ناجحًا لاثنين من أبرز المديرين التنفيذيين لأبرز شركات التكنولوجيا في أمريكا اللاتينية، MercadoLibre.

وفي البداية، بدأ كبير موظفي العمليات والرئيس المالي لسوق التجارة الإلكترونية الرائدة في المنطقة شركتهم لمعرفة ما إذا كان بإمكانهم تكرار نجاحهم كرجال أعمال من الجانب الآخر من الطاولة وتقديم الخبرة والحكمة التي جمعوها من الوقت في تشغيل ما هو الآن 29.2 مليار دولار شركة (حسب القيمة السوقية).

ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.