الثلاثاء 13 ربيع الأول 1443ﻫ 19-أكتوبر-2021م
ADVERTISEMENT

«سامبا» تعلن الانتهاء من تسعير أكبر إصدار سندات دولية بمليار دولار

صناديق - الرياض

كشفت مجموعة سامبا الماليةأحد أكبر البنوك السعوديةعن اكتمال التسعير للسندات الدولية المستحقة بعد خمس سنوات البالغ قيمتها مليار دولار، بسعر معدل ربح ثابت قدره 2.75 في المائة سنويا، في أكبر إصدار من نوعه في البنوك السعودية.

ويعتبر هذا الإصدار أول صفقة من نوعها يقوم بها «سامبا» منذ العام 2006 حيث حظي بطلب هائل من المستثمرين كما يتضح من خلال دفتر الأوامر الذي بلغ أكثر من 3.7 مليار دولار وهو ما يمثل معدل اكتتاب يزيد بمقدار 3.7 مرة على الحد المطلوب.

ويعتبر هذا الإصدار للسندات المستحق في العام 2024 أول سحب في إطار برنامج سامبا للسندات المتوسطة الأجل الذي تم إنشاؤه مؤخرا بقيمة 5 مليارات دولار والمدرج في بورصة يورونكست دبلن.

وتعتبر «سامبا» المالية هذه السندات خطوة مهمة في تطور أسواق رأس المال الإقليمية، حيث إنه حاليا البنك السعودي الوحيد الذي لديه سندات قائمة في الأسواق الدولية، في وقت يتوقع أن يمهد ذلك الطريق أمام جهات الإصدار لدى البنوك السعودية الأخرى للدخول إلى سوق السندات.

ويعد معدل الربح البالغ 2.7 في المائة سنويا من أدنى المعدلات السعرية التي حققها بنك شرق أوسطي، فيما يعد حجم السندات البالغة مليار دولار هو أكبر مبلغ إصدار على الإطلاق يجمعه بنك سعودي.

وجاءت هذه السندات في أعقاب عملية تسويقية عالمية شملت اجتماعات واسعة مع المستثمرين في لندن وهونغ كونغ وسنغافورة ودبي وأبوظبي، بلغت ذروتها في الحجم الإجمالي لدفتر الأوامر شمل طلبات من 140 حسابا وقد أتاح الاستقبال القوي من قبل المستثمرين لسامبا تشديد الأسعار بشكل كبير بمقدار 25 نقطة أساس إلى التسعير النهائي الحالي.

وكان تنوع دفتر الأوامر ملحوظاً، حيث خصص 73 في المائة من السندات للمستثمرين الدوليين 41 في المائة لأوروبا، و30 في المائة لآسيا و2 في المائة للآخرين، فيما اقتصر مخصص حسابات الشرق الأوسط على 27 في المائة فقط. ومن حيث نوع المستثمر، خُصص 52 في المائة لمديري الصناديق، و37 في المائة للبنوك، و9 في المائة لصناديق التأمين ومعاشات التقاعد، و2 في المائة لجهات أخرى.

وتقوم مجموعة سامبا المالية على أسس ائتمانية قوية بحصولها على تصنيف ائتماني استثماري A1 من موديز وBBB+ من ستاندرد آند بورز وA – من فيتش وجميعها مع نظرة مستقبلية مستقرة، إذ إنه يتميز بأعلى تصنيف ائتماني مستقل بين البنوك الإقليمية.

وبرغم تقلبات السوق خلال فترة العرض، ترى سامبا أن وصولها إلى أسواق رأس المال العالمية من خلال إصدار السندات سيساعد على تنويع مصادر تمويل البنك بطريقة فعالة من حيث التكلفة، حيث تتيح بيئة الفائدة المنخفضة واستمرار إقبال المستثمرين على القروض السعودية، تسعير صفقة قياسية.

وكانت مجموعة سامبا المالية قامت بتعيين كل من سامبا كابيتال، وبنك أبوظبي الأول، وغولدمان ساكس إنترناشيونال، وإتش إس بي سي، وبنك ستاندرد تشارترد كمديرين رئيسيين للاكتتاب ومديري سجل بناء الأوامر، فيما تم تعيين ألين آند أوفري كمستشار لسامبا ووايت آند كيس كمستشار لمديري الاكتتاب ومديري سجل بناء الأوامر المشتركين.

ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *