الثلاثاء 16 صفر 1441ﻫ 15-أكتوبر-2019م

«صناديق» ترصد.. 24.6 مليار دولار صفقات الاستحواذ للصناديق السيادية بالربع الثالث 2019

صناديق - خاص

رفعت صناديق الثروة السيادية من أنشطتها في مجال الدمج والاستحواذ لتصل قيمتها إلى 24.6 مليار دولار في الربع الثالث من العام الحالي 2019، مدعومة بصفقات شملت مؤسسة الاستثمار السنغافورية ومؤسسة الصين للاستثمار.

وأظهر رصد أجرته وحدة التقارير الاقتصادية في «صناديق»، استناداً إلى بيانات رفينيتيف أن مثل تلك الصناديق المملوكة لدول قد شاركت في 49 صفقة معلنة، ارتفاعا من 46 بقيمة إجمالية 15.5 مليار دولار في الربع السابق. وإجمالي الربع الثالث هو الأعلى منذ تسجيل 35.8 مليار دولار في الربع الثاني من 2018.

ويبدو أن الربع الرابع سيكون قويا أيضا على صعيد الصفقات، حيث شارك جهاز أبوظبي للاستثمار (أديا)، الصندوق سيادي التابع لحكومة أبوظبي، هذا الشهر في صفقة حجمها 10.2 مليار فرنك سويسري (10.3 مليار دولار) لشراء وحدة نستله للعناية بالبشرة.

وأُبرمت كبرى صفقات الربع الثالث عندما اتفقت مؤسسة الاستثمار السنغافورية وبروكفيلد الكندية لإدارة الأصول على شراء جينيسي اند وايومنج الأمريكية لخطوط الشحن بالقطارات في صفقة قيمتها حوالي 8.7 مليار دولار شاملة الديون، وفقا لبيانات رفينيتيف.

وشاركت المؤسسة السنغافورية أيضا في إلغاء إدراج تولجراس إنرجي ببورصة نيويورك، مع بلاكستون إنفراستركتشر بارتنرز وإيناجاس.

ورغم عدم التيقن بشأن الخروج البريطاني المزمع من الاتحاد الأوروبي، شملت عدة صفقات أصولا بريطانية.

فقد استثمر صندوق الاستثمارات العامة السعودي 550 مليون دولار في بابيلون لخدمات الرعاية الصحية في حين اتفق جهاز أبوظبي للاستثمار على شراء 30% في دوميستك اند جنرال البريطانية المتخصصة في صيانة الأجهزة المنزلية.

وتعتبر ريفينتيف واحدة من أكبر مزودي البيانات والبنية التحتية الخاصة بالأسواق المالية في العالم، وتوفر خدماتها لأكثر من 40 ألف مؤسسة في أكثر من 190 دولة. حيث توفر بيانات ورؤى، ومنصات تداول، وبيانات مفتوحة ومنصات تكنولوجية تربط بين مجتمع الأسواق المالية العالمية، لتكون الأفضل أداءً في التداول والاستثمار وإدارة الثروات والامتثال التنظيمي وإدارة بيانات السوق والمخاطر المؤسسية ومكافحة الجريمة المالية.

ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *