الثلاثاء 8 ربيع الأول 1444ﻫ 4-أكتوبر-2022م
ADVERTISEMENT

صندوق تحوط أمريكي يضع 550 مليون دولار في تمويل خيار أسهم التكنولوجيا

صناديق - وكالات

يقوم صندوق التحوط التابع لشركة «سيرينجيتي لإدارة الأصول«والتي مقرها نيويورك، بضخ 550 مليون دولار في السوق الرمادية لخيارات مشاركة الموظفين الناشئة من خلال توفير التمويل لـ«SecFi»، وهي منصة تتيح للعمال صرف الأموال دون انتظار ظهور أسهم شركاتهم في البورصة، وفقا لما ذكرته صحيفة «فاينانشيال تايمز«.

وبحسب الصحيفة البريطانية، فإن الرهان الكبير الذي حققته شركة «سيرينجيتي لإدارة الأصول«، التي تدير أكثر من مليار دولار من الدين والأسهم الخاصة والعامة، هو مثال آخر على المنافسة بين صناديق التحوط والمستثمرين الآخرين غير التقليديين للوصول إلى الاستثمارات الخاصة المتأخرة.

ويأتي التمويل في الوقت الذي تختار فيه شركات ناشئة في مجال التكنولوجيا مثل « Palantir« و««Stripeتجنب التدقيق في الأسواق العامة لصالح الحصول على تمويل من مستثمرين من القطاع الخاص.

وتستخدم «SecFi»، التي تعتبر نفسها أول منصة لإدارة ما قبل الثروة، ما يسمى اتفاقيات الشراء الآجل لتزويد الموظفين بالنقد مقابل عائدات مبيعات الأسهم المستقبلية.

وفقًا للرئيس التنفيذي لشركةـ «SecFi»، ووتر ويتفوت، فقد أنجزت الشركة حوالي 200 مليون دولار من هذه المعاملات للموظفين في شركات بما في ذلك «بنترست«، وهي شبكة اجتماعية لنشر الصو،  و«أوبر«قبل أن يتم طرحها للاكتتاب العام.

وقال ويتفويت: »الشركات تظل خاصة لفترة أطول، والمنافذ المالية التقليدية لم تتوقف بعد«. ورفض التعليق على شروط الصفقة مع «سيرينجيتي«.

وتميل الشركات كثيرًا على عدم قدرتها على تقديم المشورة المالية والضريبية كشرطي لدعم الموظفين بخيارات الأسهم الخاصة بهم،

فيما تشتهر «سيرينجيتي« في وول ستريت بمتابعتها لمطالبات بإفلاس ليمان براذرز لعام 2008.

وتعد «SecFi»، جزءا من قطاع متنام ومربح يلبي الاحتياجات المالية للموظفين المبتدئين، ويقدم مجموعة من الخدمات المكلفة.

ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.