الأحد 12 صفر 1443ﻫ 19-سبتمبر-2021م
ADVERTISEMENT

36 % من مديري صناديق الاستثمار يتوقعون تحسن النمو الاقتصادي العالمي

صناديق – دبي

أظهر استبيان أجراه «بنك أوف أمريكا ميريل لينش»، لآراء مديري صناديق الاستثمار لشهر يناير الجاري، أن 36% من مديري صناديق الاستثمار يتوقعون تحسن النمو الاقتصادي العالمي خلال العام المقبل، وذلك في أعلى مستوى بتوقعات النمو العالمي منذ فبراير 2018.

وبحسب الاستبيان، الذي اطلعت «صناديق» على نتائجه، قفزت التوقعات بخصوص تحسن النمو العالمي بمقدار 7 نقاط مئوية إلى صافي 36% من مديري صناديق الاستثمار الذين شملهم الاستبيان.

وارتفعت توقعات التضخم بمقدار 14 نقطة مئوية أعلى من الشهر الماضي إلى صافي 56% من المستثمرين شاركوا في الاستبيان توقعوا ارتفاع المؤشر العالمي لأسعار السلع الاستهلاكية على مدار الأشهر الاثني عشر المقبلة، في أعلى مستوى منذ نوفمبر 2018.

ويتوقع 19% من مديري صناديق الاستثمار أن يشهد الاقتصاد العالمي نمواً فوق المعدل وتضخم أدنى من المعدل، و62% من مديري صناديق الاستثمار الذين استطلعت آرائهم ما زالوا يتوقعون نمواً للاقتصاد العالمي وتضخماً أدنى من المعدل.

ويتوقع صافي 51% من مديري صناديق الاستثمار الذين شملهم الاستبيان أن يشهد منحنى العائد على سندات الخزانة الأمريكية خلال فترة ثلاثة أشهر وعشر سنوات انخفاضاً أكبر خلال العام المقبل، بانخفاض بمقدار 11 نقطة مئوية عن أعلى مستوى تم تسجيله في شهر نوفمبر 2019

وقفزت توقعات أرباح الشركات العالمية بمقدار 14 نقطة مئوية أعلى من ديسمبر الماضي، حيث قال صافي 27% من المستثمرين الذين شملهم الاستبيان أنهم يتوقعون تحسن الأرباح خلال الأشهر الاثني عشر المقبلة، في أعلى مستوى من التوقعات منذ مارس 2018

واستقرت مستويات مخصصات النقد في المحافظ الاستثمارية عند 4.2% للشهر الثالث على التوالي، وذلك في أدنى مستوى منذ مارس 2013، وتراجعت مخصصات المستثمرين في الحيازات النقدية نقطتين مئويتين إلى صافي 16% من المستثمرين يفضلون الاستثمار فيها، وذلك في أدنى مخصصات في الحيازات النقدية منذ نوفمبر 2015.

ارتفعت مخصصات المستثمرين في الأسهم العالمية بمقدار نقطة واحدة مئوية إلى صافي 32% من المستثمرين عززوا استثماراتهم في هذه الأسهم، في أعلى مستوى في 17 شهراً، وارتفعت مخصصات المستثمرين في الأسهم العالمية من صافي 12% خفضوا استثماراتهم فيها إلى صافي 32% عززوا استثماراتهم فيها منذ أغسطس 2019 وذلك في أكبر قفزة في مخصصات المستثمرين في الأسهم العالمية منذ عام 2011، ومع ذلك ما زالت أقل مستوى من صافي 50% من المستثمرين الذين عززوا استثماراتهم فيها في أعلى مستوى شهدته الأسواق سابقاً.

وبحسب الاستبيان، ازدادت مخصصات الاستثمار في السلع بمقدار 4 نقاط أساس إلى صافي 10% من المستثمرين عززوا استثماراتهم فيها، في أعلى مستوى منذ مارس 2012.

يعتقد 53% من المشاركين في الاستبيان أن الدولار الأمريكي مقوّم بأعلى من قيمته الحقيقية، في ثاني أعلى مستوى منذ عام 2002.

ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *