الثلاثاء 21 صفر 1443ﻫ 28-سبتمبر-2021م
ADVERTISEMENT

إضافة أسهم «تسلا» لأحد أكبر الصناديق العالمية

صناديق - وكالات

قام أحد كبار مديري الصناديق بإضافة أسهم عملاق صناعة السيارات الكهربائية حول العالم «تسلا» قبل الارتفاع السريع لقيمتها السوقية إلى 160 مليار دولار.

كانت شركة «هايبريون لإدارة الأصول المحدودة»، التي سجل صندوق «جوبال جروث كومبانيس» الخاص بها نمواً بنسبة 28٪ على مدار السنوات الثلاث الماضية وفازت على 99٪ من أقرانها، تتطلع إلى «تسلا» لمدة ثلاث إلى أربع سنوات وقررت الاستثمار بعد أن وصلت الشركة إلى نقطة تحول في العام الماضي، عندما أصبح التدفق النقدي الحر إيجابيا وأظهر قدرة على التعلم من أخطاء الماضي. ارتفعت أسهم «تسلا» 91٪ هذا العام.

ووفقا لتقرير لوكالة «بلومبرج»، يعد شراء الأسهم في شركة صناعة السيارات الكهربائية جزءًا من استراتيجية «هايبريون للاستثمار» في الشركات التي يمكن أن تزدهر في بيئة منخفضة النمو باستخدام التكنولوجيا بكفاءة.

قال مارك أرنولد، كبير مسؤولي الاستثمار في شركة «هايبريون»، في مقابلة أجريت معه في سيدني في وقت سابق من هذا الشهر، إن تركيز «تسلا» على تكنولوجيا البطاريات وتوليد الطاقة والسيارات الكهربائية سيحفز انتقالًا عالميًا بعيدًا عن استخدام الوقود الأحفوري.

ويتركز صندوق «هايبريون» للنمو العالمي حول الشركات التي تتناول مواضيع أو اتجاهات معينة تتوقع الشركة أن تستمر لمدة عشر سنوات على الأقل، مثل رقمنة مكان العمل ونشوء التجارة الإلكترونية، أو المشاكل التي ترى أنها تتسبب في استمرار النمو.

ويستثمر «هايبريون»، الذي يمتلك أصولا تحت الإدارة بقيمة 7.8 مليار دولار أسترالي (5.24 مليار دولار) في ثلاثة صناديق، أسهم لمدة 10 سنوات. ومن بين أهم الاستثمارات في الصندوق، «مايكروسوفت» و«أمازون» و«فيزا».

ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *