الأثنين 9 شوال 1441ﻫ 1-يونيو-2020م

سامبا المالية تبرم مذكرتي تفاهم مع وزارة المالية لدعم مبادرات تحفيز المشاريع

صناديق - الرياض

أبرمت مجموعة سامبا المالية مذكرتي تفاهم مع وزارة المالية، وذلك في إطار مبادرات الشراكة التي تقيمها الوزارة مع القطاع الخاص لهدف ترجمة برامج دعم وتحفيز المشاريع.

وقام بالتوقيع على المذكرتين كل من سعادة رئيس مجلس إدارة مجموعة سامبا المالية المهندس عمار الخضيري وسعادة الرئيس التنفيذي للمجموعة رانيا نشار مع سعادة رئيس المركز الوطني لإدارة الدين ومستشار معالي وزير المالية الأستاذ فهد السيف، وتشتمل الاتفاقية الأولى التي تم توقيعها بهذا الشأن، على دعم سامبا لصندوق دعم المشاريع الذي أطلقته وزارة المالية عبر المركز المركز الوطني لإدارة الدين التابع لها، والهادف إلى دعم وتحفيز شركات القطاع الخاص التي تسعى إلى تطوير المشاريع ذات الأثر الاقتصادي والاجتماعي، وذلك من خلال العمل مع البنوك المحلية لإدارة القروض المستهدفة ضمن البرنامج.

وسيقوم سامبا بموجب الاتفاقية بتقديم التمويل اللازم لتلك المشاريع، وتوفير التسهيلات التي تمكّن أصحابها من تطويرها ودعم أهدافها بما ينسجم مع الأهداف الاستراتيجية للبرنامج والصندوق، والمتمثلة في زيادة مشاركة القطاع الخاص، وتعظيم الأثر الاقتصادي للمشاريع من خلال توفير فرص العمل، وزيادة مستوى المحتوى المحلي في عمليات التشييد والتشغيل وتعظيم أثرها على الناتج المحلي، وكذلك تشجيع التنوع الاقتصادي من خلال تمويل المشاريع في مختلف مناطق المملكة وسد الفجوة بين العرض والطلب في القطاعات المستهدفة، بما يحقق أهداف رؤية المملكة 2030.

أما الاتفاقية الثانية، فسيقوم سامبا بموجبها بالمشاركة مع وزارة المالية لتوفير التمويل وتقديم الاستشارات المالية والخدمات المصرفية اللازمة، الخاصة بتفعيل مبادرة دعم المشاريع النوعية “أرض، فرصة، قرض”، التي تتبناها الوزارة لغرض توفير التسهيلات وتقديم الدعم لعملاء الوزارة المُحتملين والساعين لإقامة مشاريع تطوير عقارية في المملكة.

وتأتي هذه الاتفاقيات في سياق الشراكة الفاعلة القائمة بين وزارة المالية ومجموعة سامبا المالية، حيث يعد سامبا أحد أبرز الجهات التمويلية التي ترتبط باتفاقيات تعاون مع وزارة المالية، في الوقت الذي يعتبر فيه سامبا متعاملاً أولياً معتمداً من قبل المركز الوطني لإدارة الدين، حيث يعمل البنك بصفة متعامل أولي لشراء وتسويق وتوزيع أدوات الدين الخاصة بالحكومة السعودية.

ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *