الأحد 23 ربيع الثاني 1443ﻫ 28-نوفمبر-2021م
ADVERTISEMENT

رئيس الصندوق الروسي: تعاطٍ إيجابي من روسيا والسعودية تجاه نقاط الاختلاف

صناديق - وكالات

قال الرئيس التنفيذي لصندوق الاستثمار الروسي المباشر، كيريل ديمترييف، إن هناك تعاطيا إيجابيا من روسيا والسعودية تجاه نقاط الاختلاف.

وأضاف في تصريحات خاصة لـ “العربية” أنه على الرغم من الخلافات التي لدينا بشأن بعض القضايا المتعلقة بالطاقة، فإننا نواصل العمل بنشاط مع المملكة العربية السعودية.

“نحن نستثمر مع المملكة العربية السعودية في مشاريع مختلفة ونتعاون بشكل وثيق في مجالات أخرى. بالطبع، يحاول الكثير من الناس إحداث وقيعة بين روسيا والمملكة العربية السعودية، لكننا نرى نهجا بناء على كلا الجانبين”.

ولفت لوجود اختلافات في بعض قضايا الطاقة بين روسيا والسعودية، إلا أن موسكو طورت شراكة مع الرياض وستستمر هذه الشراكة.

كانت أسعار النفط قد شهدت هبوطاً حاداً تاريخياً الأحد الماضي مع إنهاء تحالف أوبك بلس.

كان وزير الطاقة الروسي ألكسندر نوفاك قد صرح الأحد الماضي، أنه لم يعد هناك اتفاق لإنتاج النفط بين روسيا وحلفائها وأعضاء منظمة أوبك، مضيفا أن دول مجموعة أوبك+ ستواصل مراقبة الوضع في السوق.

إلا أن نوفاك عاد، اليوم الأربعاء، وقال إن الحوار مستمر مع منظمة الدول المصدرة للنفط “أوبك”، وإن روسيا سترسل ممثلاً إلى اجتماع اللجنة الفنية المشتركة المنبثقة عن المنظمة يوم 18 مارس/آذار في فيينا.

وأضاف نوفاك أن الوضع في السوق غير مستقر بسبب تفشي فيروس كورونا، وذلك وسط خلاف بين روسيا والسعودية بشأن إمدادات النفط.

يأتي هذا بعد أن صرح وزير الطاقة السعودي الأمير عبد العزيز بن سلمان، يوم أمس، أنه لا يرى حاجة لعقد اجتماع لمجموعة أوبك+ في الفترة من مايو/أيار إلى يونيو/حزيران في غياب اتفاق على الإجراءات التي يجب اتخاذها للتعامل مع أثر فيروس كورونا على الطلب والأسعار.

وقال إنه ينبغي على كل منتج للنفط الحفاظ على حصته في السوق بعدما نُقل عن وزير الطاقة الروسي ألكسندر نوفاك قوله في وقت سابق، إن تخفيضات الأسعار التي قدمتها أرامكو السعودية أدت لذعر في السوق.

وقال “في سوق حرة، يجب أن يبدي كل منتج للنفط قدرته على المنافسة ويحافظ على حصته في السوق ويعززها”.

ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *