الخميس 5 جمادى الأولى 1443ﻫ 9-ديسمبر-2021م
ADVERTISEMENT

أزمة كورونا تربك صناديق التقاعد الاسترالية

صناديق - وكالات

طالب رئيس الوزراء الأسترالي سكوت موريسون، أن تتخذ صناديق التقاعد في البلاد المزيد من الإجراءات لتخفيف الضربة الناجمة عن أزمة فيروس كورونا.

وفي مقابلة مع برنامج هيئة الإذاعة الأسترالية،  قال “موريسون”، إنه يجب استخدام وعاء التقاعد البالغ 2.95 تريليون دولار أسترالي (1.9 تريليون دولار)، لإنقاذ الشركات، لأن الحكومة ليست الفاعل الاقتصادي الوحيد في هذا الحدث.

وأضاف: “أود أن أرى الصناعة وصناديق المعاشات التقاعدية الأوسع نطاقا تلعب دورًا أكثر نشاطًا في التعامل مع القضايا الاقتصادية التي نتعامل معها في الوقت الراهن”.

وتأتي مناشدة رئيس الوزراء، عندما تبدأ أستراليا في ضخ كمية غير مسبوقة من الحوافز بالاقتصاد في محاولة لتجنب الوقوع في ركود طويل الأجل.

وتعهدت “الحكومة” بأكثر من 320 مليار دولار أسترالي في الإجراءات المالية والنقدية، بما في ذلك خطة إنقاذ الوظائف البالغة 130 مليار دولار أسترالي، لدعم الأجور والحفاظ على الشركات المتعثرة.

كما خففت الحكومة من القواعد للسماح للأشخاص المصابين بالوباء بالانغماس في مدخرات تقاعدهم في وقت مبكر.

وتتوقع صناديق المعاشات التقاعدية، أن يتم منح ما يصل إلى 50 مليار دولار أسترالي لأولئك الذين يستفيدون من البرنامج، مما يتسبب في مخاوف بشأن السيولة في الصناديق الأكثر تضرراً.

ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *