الثلاثاء 12 جمادى الأولى 1444ﻫ 6-ديسمبر-2022م
ADVERTISEMENT

«بريمارك» تنشئ صندوقًا لدفع أجور موظفيها جراء جائحة كورونا

صناديق - وكالات

أنشأت سلسلة  المتاجر البريطانية المتخصصة فى بيع الملابس “بريمارك”،  صندوقًا لدفع أجور موظفي المصنع الذين عملوا على طلبات الملابس التي تم إلغاؤها من قبل سلاسل أزياء، بسبب جائحة كورنا فيرس “كوفيد 19”.

ومن المقرر أن يغطى الصندوق مكون الأجور لطلبات الملابس التي كان مقررًا شحنها في غضون 30 يومًا، بعد أن ألغت جميع عمليات التسليم، حيث يستهدف دعم العاملين في بنغلاديش وكمبوديا والهند وميانمار وسريلانكا وفيتنام.

وأغلقت بريمارك جميع متاجرها في جميع أنحاء المملكة المتحدة وأوروبا والولايات المتحدة بعد تفشي فيروس “كوفيد 19″، مما كلفها 650 مليون جنيه إسترليني حوالي (796 مليون دولار) من الإيرادات المفقودة شهريًا،  بعد إغلاق المتجر .

ودفع بائع التجزئة بالفعل 1.6 مليار جنيه من الأسهم التي كانت في المتاجر أو في المستودعات، قبل أن تتخذ قرار إلغاء طلبات أخرى.

وقال بول ليستر، المستشار العام في بريمارك، إن فرقها داخل البلاد تعمل بالفعل على تحديد موظفي المصنع الذين يجب أن يستفيدوا من الصندوق، مضيفا: “أنها خطوة ستكلف بريمارك ملايين الجنيهات”.

وتابع ليستر: “نعتقد أنه يمكننا القيام بذلك بسرعة كبيرة”، قائلا: “الدقة ليست هي أهم شيء هنا، والأهم هو التأكد من أن العمال يتقاضون رواتبهم”.

وقال بول مارشانت، الرئيس التنفيذي لسلسة بريمارك: “إن بائع التجزئة لم يكن أمامه خيار سوى إلغاء الطلبات حيث كان لديه بالفعل مخزون متراكم من المخازن، متابعًا: “لقد كان العثور على طريقة لضمان دفع أجور العاملين في سلسلة التوريد لدينا في هذه البلدان أولوية خلال الأسبوعين الماضيين.”

ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.