الخميس 5 جمادى الأولى 1443ﻫ 9-ديسمبر-2021م
ADVERTISEMENT

«فيفا» يدرس إنشاء صندوق مالي لمواجهة تداعيات كورونا على كرة القدم

صناديق - وكالات

بحث الاتحاد الدولي لكرة القدم (الفيفا)، تنفيذ تفاصيل «خطة مارشال» والتي تتضمن إنشاء صندوق مالي للتعامل مع الآثار المالية السلبية لجائحة فيروس كورونا، والتي ستجعله يلجأ بصورة شبه مؤكدة لاحتياطاته التي تبلغ 2.7 مليار دولار.

وقرر الفيفا إنشاء مجموعة عمل لدراسة عدد ضخم من المسائل تسبب فيها إيقاف المباريات حول العالم نتيجة الجائحة، ومن المتوقع أن يكون التركيز هذا الأسبوع على إيجاد سبل للمساعدة في منح دفعة مالية لهؤلاء الذين يعانون.

وقال المتحدث باسم الفيفا: «هناك مشاكل مالية خطيرة بسبب تفشي فيروس كورونا، والذي يهدد بعرقلة وإفساد قدرة الاتحادات الأعضاء في الفيفا ومنظمات كرة القدم الأخرى مثل روابط الدوري والأندية على تطوير وتمويل أنشطة كرة القدم على جميع مستويات اللعبة، بما في ذلك المستوى الاحترافي وغير المحترف والشباب والناشئين».

وأضاف أن هناك أجزاء كبيرة من العالم ستواجه عدد لا بأس به من الأشخاص المشتركين في كرة القدم، ومن بينهم لاعبون ولاعبات ظروفا اقتصادية في غاية الصعوبة.

وأشار إلى أن نتيجة الموقف المالي القوي للفيفا، فإن هناك التزاما على الاتحاد الدولي لمساعدة المحتاجين.

وأضاف المتحدث أن هناك عددا من المسائل تتعلق بكيفية توزيع الموارد لم تحل بعد، ورغم هذا الفيفا يستهدف الوصول لخطة متفق عليها، ويتم إعلانها في القريب العاجل.

وتوقفت أغلب مباريات كرة القدم المحلية والدولية حول العالم بسبب الجائحة، بينما تأجلت بطولات قارية للمنتخبات مثل بطولة أوروبا 2020 وكأس كوبا أميركا.

وخطة مارشال هي برنامج أشرفت على تنفيذه الولايات المتحدة الأمريكية بعد الحرب العالمية الثانية لمساعدة دول أوروبا على التعافي من الدمار الذي خلفته الحرب، والذي أعلن عنها الجنرال، جورج مارشال، وزير الخارجية الأمريكية تحت مسمى «برنامج التعافي الأوروبي».

ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *