الخميس 12 شوال 1441ﻫ 4-يونيو-2020م

سامبا يحقق 1.27 مليار ريال أرباحاً صافية للربع الأول بزيادة قدرها حوالي 20%

صناديق - الرياض

أعلنت مجموعة سامبا المالية عن تحقيقها أرباحاً فصلية بلغت 1.27 مليار ريال للربع الأول من العام الحالي 2020م، وبزيادة قدرها حوالي 20% عن الربع المماثل من العام الماضي 2019م الذي حقق خلاله البنك أرباحاً صافية بلغت 1.06 مليار ريال. وبزيادة نسبتها حوالي 67% عن الربع السابق.

وأوضح الأستاذ عمار بن عبدالواحد الخضيري رئيس مجلس إدارة مجموعة سامبا المالية، أنه على الرغم من الظروف والتحديات الصعبة المحيطة بالسوق المحلية والأسواق العالمية، إلا أن سامبا تمكّن خلال الربع الأول من الحفاظ على قوة ومرونة في أدائه المالي، حفظت للبنك قدرته على المضي بتقديم أداء تشغيلي قوي ومتوازن، مكّنه من الاستمرار بتنمية العوائد، وتحفيز الإيرادات، مع التمسّك بتنفيذ استراتيجيته القائمة على تنويع قاعدة الدخل، وتوسيع مظلة أنشطته المصرفية والتمويلية.

وأرجع الخضيري النتائج الإيجابية التي حققها البنك خلال الربع الأول إلى ارتفاع إجمالي ربح العمليات خلال الفترة إلى 2.43 مليار ريال بزيادة 10.7%، وارتفاع الاستثمارات بنسبة 20.36% مقارنة بالربع المقابل من العام الماضي لتصل إلى 91.387 مليار ريال. فيما سجل دخل العمليات الأخرى ارتفاعاً بنسبة 42.2%.

وأضاف الخضيري إلى أن إجمالي الإيرادات التشغيلية قد سجل خلال الربع الأول من العام الحالي ارتفاعاً نتيجة لارتفاع أرباح تحويل العملات الأجنبية، إلى جانب الإيرادات التشغيلية الأخرى. مضيفاً أن مؤشرات الأداء الإيجابي التي أظهرها البنك خلال الفترة دعمت ربحية سهم سامبا بأكثر من 20% لتبلغ 0.64 ريال، كما أسهمت في تعزيز المركز المالي للمجموعة من خلال تنمية موجودات البنك بنسبة 15.56% لتبلغ مع نهاية الربع الأول من العام الحالي 267.083 مليار ريال، كما أرتفعت محفظة القروض والسلف بأكثر من 28% لتصل إلى 147.822 مليار ريال، فيما أرتفع إجمالي حقوق المساهمين ليصل إلى 44.781 مليار ريال.

وأكد الخضيري أن هذه النتائج والتي تمكن البنك من تحقيقها تعكس تمسّك سامبا باستراتيجية التحول والاستدامة التي أطلقها، والتي ترتكز على توجه البنك والتزامه بتعزيز معدلات الكفاءة التشغيلية، ودعم القدرة التنافسية، ورفع جودة الأعمال، مع تسريع خطوات الانتقال نحو الأجيال المستحدثة من التقنيات المصرفية والتي ستثري تجربة عملائنا المصرفية، وتسهم في ضبط التكاليف التشغيلية بالتوازي مع الارتقاء بمستوى الخدمات.

ولفت رئيس مجلس إدارة مجموعة سامبا المالية إلى ما أنجزه البنك خلال الربع الأول من اتفاقيات شراكة مع العديد من مؤسسات وهيئات القطاع الحكومي، والتي ترسخ من موقعه كشريك تمويلي ريادي، إلى جانب حزمة المبادرات التي أطلقها لدعم تطلعات المنشآت الصغيرة والمتوسطة، ومختلف قطاعات الأعمال في المملكة، فضلاً عن قدرته في الحفاظ على كفاءة ائتمانية متقدمة بحسب تقييم وكالات التقييم الدولية، مشيراً إلى سلسلة الجوائز التقديرية المرموقة التي يواصل البنك حصادها عاماً تلو الآخر وما تعكسه من ثقة وتقدير لبيوت الخبرة العالمية بإمكانيات وقدرات البنك، ومن تلك الجوائز أفضل بنك للمدفوعات والتحصيلات للمدفوعات والتحصيلات في الشرق الأوسط للمرة الخامسة، وصفقة العام في الاكتتاب العام الأولي (أرامكو السعودية).

وختم بتوجيه الشكر والتقدير لعملاء سامبا على ولائهم للبنك كخيار مصرفي رائد، ولمساهمي المجموعة لدعمهم وثقتهم، وإلى كافة العاملين من مختلف إدارات البنك وقطاعات الأعمال التابعة له على ما يبذلوه من تفانٍ وإخلاص، والذي كان له الأثر المباشر في تعزيز إنجازات سامبا وتحقيق هذه النتائج الإيجابية.

ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *