الأربعاء 21 ربيع الأول 1443ﻫ 27-أكتوبر-2021م
ADVERTISEMENT

سوق الأسهم يكبد «بيركشير هاثاواي» 50 مليار دولار خسائر

صناديق - وكالات

سجلت الشركة  القابضة “بيركشير هاثاواي – Berkshire Hathaway”، خسائر بلغت 49.7 مليار دولار، في الأشهر الثلاثة الأولى من العام الجاري، حيث أثرت عمليات البيع الحادة في أسواق الأسهم العالمية على محفظتها الاستثمارية.

وكشفت تكتل الشركات التابعة، أن الانخفاض في قيمة الأسهم ومحفظة مشتقاتها، والتي تشمل الأسهم في مجموعات كبرى مثل Apple و Bank of America ، ولدت خسائر بلغت 55.6 مليار دولار في الربع، وصاحبت خسائر السوق انخفاضًا بنسبة 20 % في مؤشر ستاندرد آند بورز 500.

وعوض هذا الانخفاض أكثر من التحسن في الأرباح الأساسية في ” بيركشير ”  ، التي تمتلك السكك الحديدية Burlington Northern Santa Fe ، وشركة Geico للتأمين وشركة See’s Candyies لترفع الأرباح التشغيلية بنسبة 5.7% عن العام السابق إلى 5.9 مليار دولار ، حيث ارتفعت مكاسب الاستثمار من أعمال التأمين.

وقالت الشركة في بيان، إن حجم أرباح الاستثمار والخسائر في أي ربع معين عادة ما يكون بلا معنى، ويقدم أرقامًا لصافي ربح السهم الذي يمكن أن يكون مضللًا للغاية للمستثمرين الذين لديهم معرفة قليلة أو معدومة بقواعد المحاسبة.

وأظهر تسجيل مع المنظمين الأمريكيين أن حجم السيولة النقدية لشركة “بيركشاير” تضخمت إلى رقم قياسي بلغ 137 مليار دولار، وحولت المجموعة جزءًا كبيرًا من ذلك إلى سندات الخزانة الأمريكية في الربع الأول.

وألقى أوراكل أوماها، أحد أكبر كبار المستثمرين، باللوم على تقييمات الأسهم المرتفعة في رسائل سابقة للمستثمرين كأحد الأسباب الرئيسية وراء بقاء الشركة على الهامش، حيث ذهبت مجموعات أخرى كبيرة يتم تداولها علنًا في فترات الاستحواذ في السنوات الأخيرة.

وبدلاً من ذلك، اشترت” بيركشير ”   1.7 مليار دولار من الأسهم العادية الخاصة بها خلال الربع، مع حدوث الكثير من عمليات الشراء في أواخر فبراير وأوائل مارس، حيث انخفض سعر أسهمها جنبًا إلى جنب مع السوق الأوسع، لكن هذه المشتريات لم تستمر حتى بداية أبريل، وفقًا لـ “جيمس شاناهان”.

وقالت ” بيركشير ” : “بينما تسارعت الجهود لاحتواء انتشار جائحة فيروس كورونا  في النصف الثاني من مارس واستمرت حتى أبريل.. تأثرت معظم أعمالنا سلبًا، حيث تراوحت الآثار حتى الآن بين طفيفة نسبيًا إلى شديدة”.

وأفاد خط سكك حديد BNSF التابع للمجموعة عن انخفاض في الإيرادات بنسبة 6 % في هذه الفترة ، مدفوعًا بانخفاض شحنات المنتجات الاستهلاكية.

وتراجعت المبيعات في شركة Precision Castparts لتصنيع قطع غيار الطائرات ، حيث علقت شركة Boeing تصنيع طائرتها “ماكس 737” ،  وعانت NetJets من انخفاض الطلب، بينما قامت Clayton Homes ، التي تصنع وتبيع منازل متنقلة، بزيادة مخصصاتها لخسائر القروض المتعلقة بالفيروس.

وكانت شركة التأمين Geico واحدة من النقاط المضيئة للشركة لـ”بيركشير هاثاواي”، حيث أدت الإرشادات المتعلقة بالمأوى في جميع أنحاء الولايات المتحدة إلى انخفاض في المطالبات المتعلقة بالسيارات.

وقالت “بيركشاير” إنها تتخذ إجراءات لخفض التكاليف وأن بعض خطوط أعمالها قد تسببت في إغضاب الموظفين وخفض رواتب الموظفين، وتراجعت أسهم “بيركشاير” 19 %، هذا العام إلى 273975 دولاراً.

ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *