الثلاثاء 13 ربيع الأول 1443ﻫ 19-أكتوبر-2021م
ADVERTISEMENT

صناديق ديفيد أينهورن تخسر 22 % في 2020

صناديق - وكالات

تراجعت صناديق التحوط لـ”ديفيد أينهورن”، في أبريل، على الرغم من أن الأسهم الأمريكية حققت أكبر مكاسب شهرية منذ عام 1987، ليضيف انخفاض بنسبة 1.1٪ إلى خسائر الربع الأول، تاركًا صندوق “جرين لايت كابيتال” متراجعًا بنسبة 22 % هذا العام، وفقًا لـ”بلومبرج”.

وكثير من الخسائر تكبدتها الصندوق لأن أسهم القيمة لا تزال متخلفة بشكل كبير عن حصص النمو؛ فيما  قفز مؤشر ستاندرد آند بورز 500 بنسبة 13 ٪ خلال أبريل، حيث ساعدت الإجراءات غير المسبوقة من قبل الاحتياطي الفيدرالي ووزارة الخزانة الأمريكية الأسهم الطافية وسط أزمة فيروسات التاجية.

كان أسلوب الاستثمار في ” أينهورن” غير متزامن مع الأسواق لسنوات، ولا يزال يحاول الصعود من أزمة بدأت بخسارة 20 ٪ في عام 2015 ، وتعمق مع أسوأ انخفاض له على الإطلاق بعد ثلاث سنوات، عندما انخفض الصندوق الرئيسي بنسبة 34 ٪، مع انخفاض العالم الحالي.

ومع ذلك، قال أينهورن إنه متفائل بأن المد على وشك التحول، وأخبر عملاءه في رسالة فصلية يوم الجمعة أن الأسهم القيمة تستعد للارتفاع، وكتب:  “بصعوبة هذا الأمر بالنسبة لنا  – وكان الأمر صعبًا حقًا – لكن  يبدو أخيرًا أننا اقتربنا من نهاية هذا الجزء من الدورة”.

وتخطط “جرين لايت” لتسويق صندوقها بنشاط بعد فتحها لأموال جديدة العام الماضي، قائلة “نحن نعلم أن الأمر سيتطلب إجراءات قوية للتغلب على أدائنا الأخير”؛  لكن “أينهورن”، قال إن الشركة لم تكن متفائلة بشأن الفرص منذ الأزمة المالية لعام 2008.

وشكك “أينهورن” في ممارسات فوترة “تسلا”، مرة أخرى عبر “تويتر”، على الرغم من خسارة السهم بعد تغريدة مدير الأموال، إلا أنه ارتفع بنسبة 49٪ خلال شهر أبريل.

وخرج “أينهورن” من رهانه لمدة خمس سنوات على شركة جنرال موتورز، واصفا إياه بأنه “خيبة أمل”، ليشترى حصصًا في شركة تغيير الرعاية الصحية وشركة ” “Dialog Semiconductor البريطانية.

ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *