الجمعة 10 صفر 1443ﻫ 17-سبتمبر-2021م
ADVERTISEMENT

 هيئة تنظيم أسواق رأس المال الهندية تنفى تسبب قواعدها في تجميد 6 صناديق

صناديق - وكالات

رفضت هيئة تنظيم أسواق رأس المال في الهند، ما اسمته – بالادعاءات-  أن القواعد الأكثر صرامة من قبلها دفعت فرانكلين تمبلتون إلى تجميد ستة صناديق ديون الشهر الماضي.. وقالت إن مدير الأصول يجب أن يركز على إعادة 4.1 مليار دولار إلى المستثمرين.

تأتي تعليقات مجلس الأوراق المالية والبورصات الهندية “SEBI”، بعد إن قالت جينيفر جونسون، الرئيسة التنفيذية العالمية لـ”فرانكلين”، في مؤتمر عبر الهاتف بعد الأرباح، إن قواعد الهند الجديدة بشأن الاستثمار في الديون غير المدرجة “تجمد” ثلث أموالها حيث لم يعد من الممكن تداول هذه السندات.

وقال مجلس “SEBI” في بيان، إن اللوائح الجديدة تم تطبيقها بعد إنهيار ممول رئيسي للبنية التحتية في سبتمبر 2018، مضيفا أن القواعد التى وضعتها لجنة ضمت ممثلا عن فرانكلين.

وتابعت: “على الرغم من وضوح اللوائح.. يبدو أن بعض خطط الصناديق المشتركة قد اختارت أن يكون لديها تركيزات عالية من سندات الديون ذات المخاطر العالية وغير المدرجة والمبهمة والمصممة حسب الطلب وذات تصنيفات ائتمانية منخفضة.. ويبدو أنها اختارت عدم إعادة موازنة محافظها”.

وأضافت “في السيناريو الحالي ، يجب أن يركز فرانكلين تمبلتون على إعادة أموال المستثمرين في أقرب وقت ممكن”.

وشهدت صناديق مخاطر الائتمان ، وهي فئة من منتجات الديون، تدفقات صافية بلغت 192 مليار روبية حوالى (2.5 مليار دولار) في أبريل، وفقًا للبيانات الصادرة عن رابطة الصناديق المشتركة في الهند التي صدرت الجمعة، وقفزت عمليات الاسترداد من حوالي 56 مليار روبية في مارس بعد إعلان فرانكلين تجميدها.

وأعلنت “فرانكلين”، إنها ملتزمة بضمان خروج منظم ومنصف لجميع المستثمرين في أقرب وقت ممكن، واعتذرت لـ SEBI وقالت إن تعليقات جونسون كانت مقصودة فقط كخلفية عامة، ونقلت عن “خارج السياق من قبل بعض وسائل الإعلام في الهند”.

ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *