السبت 22 ربيع الثاني 1443ﻫ 27-نوفمبر-2021م
ADVERTISEMENT

أصول مبادلة للاستثمار ترتفع إلى 232 مليار دولار بنهاية 2019

صناديق - أبوظبي

ارتفعت أصول شركة مبادلة للاستثمار (الصندوق السيادي التابع لحكومة أبوظبي)، بنسبة 1.5% خلال عام 2019 إلى 232 مليار دولار، مقارنة مع 228.7 مليار دولار بالعام السابق له.

وقالت مبادلة في تقريرها السنوي، اليوم الخميس، إن إجمالي دخلها الشامل لأربعة أمثاله عند 14.43 مليار دولار في 2019، مقارنة مع 3.4 مليار دولار بالعام السابق له، بدعم إلى حد كبير من مكاسب في محفظتها للأسهم العامة والصناديق.

وذكرت مبادلة إن الاستثمارات في أسهم الشركات المساهمة ومحافظ الاستثمار ساهمت في هذا الارتفاع بالإضافة إلى مواصلة تحقيق النمو للأصول التابعة للشركة في مختلف القطاعات.

وحسب التقرير، قام صندوق مبادلة بعدد من الصفقات المهمة وإبرام شراكات جديدة بغرض الاستثمار محلياً وعالمياً في قطاعات تهدف إلى تعزيز اقتصاد أبوظبي والمساهمة في تنويع مصادره.

وأوضح التقرير أن إجمالي استثمارات مبادلة بلغ 18.5 مليار دولار خلال عام 2019، تم توظيفها بالاستثمار في أصول متنوعة وعبر عدد من القطاعات التي تشهد نمواً مطرداً.

وتنوعت استثمارات مبادلة بالعام الماضي لتشمل قطاعات التكنولوجيا، والعلوم الحياتية، والرعاية الصحية، والطاقة النظيفة، والنقل، والزراعة السمكية والحيوانية، وخدمات الائتمان.

وأشار التقرير إلى أن توزيعات وعائدات مبادلة من استثماراتها خلال 2019 بجانب بيع عدد من أصولها بلغت 17.15 مليار دولار، في ظل استراتيجية طويلة الأمد في إدارة محفظتها الاستثمارية.

وتنتشر استثمارات شركة مبادلة للاستثمار في أكثر من 50 دولة، في الأسواق الناشئة والمتقدمة.

وتشكل الاستثمارات المباشرة وغير المباشرة في الأسهم الخاصة 43% من محفظة مبادلة، و21% في الأسواق المالية، و11% في العقارات والبنية التحتية وغيرها من المجالات.

وفي هذه المناسبة، قال خلدون خليفة المبارك، الرئيس التنفيذي للمجموعة والعضو المنتدب: «إن من أهم مرتكزات استراتيجية مبادلة توظيف الاستثمارات بمسؤولية، والشراكات القوية، والنهج المرن في الاستثمار، وهي التي تمكننا من التعاطي مع تبعات جائحة فيروس كوفيد-19 التي أثرت على الاقتصاد العالمي».

وأضاف المبارك أن الفترة الحالية التي نواجه فيها هذه الجائحة؛ نعمل بشكل متواصل عبر شركاتنا المختلفة لتقديم يد العون لمجتمعنا المحلي والمجتمعات الاخرى التي نمارس فيها أعمالنا.

وأفاد بأن عام 2019 شكّل علامة مميزة في مسيرة مبادلة، ولم يقتصر ذلك على تحقيقنا لنتائج مالية قوية خلال العام، بل لمواصلة تعزيز الاستثمار في العديد من الأصول، والقطاعات، والأسواق المحلية والعالمية، مما يساهم في تحقيق التنوع الاقتصادي لأبوظبي.

ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *