الأربعاء 17 ذو القعدة 1441ﻫ 8-يوليو-2020م

ماكرون وميركل يعقدان قمة ثنائية بشأن صندوق التعافي الاقتصادي

صناديق - وكالات

يعقد الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون والمستشارة الألمانية أنجيلا ميركل قمة ثنائية في ألمانيا اليوم الاثنين قبل القمة المقررة لقادة الاتحاد الأوروبي في منتصف يوليو المقبل لبحث صندوق التعافي الاقتصادي الأوروبي لمواجهة تداعيات جائحة فيروس كورونا المستجد وميزانية الاتحاد الأوروبي.

تضررت فرنسا وألمانيا ودول جنوب أوروبا بشدة من الجائحة، وهي تدعم مقترح المفوضية الأوروبية لإنشاء صندوق تعافي برأسمال قدره 750 مليار يورو منها 500 مليار يورو (565 مليار دوولار) يتم تمويلها من ميزاينة الاتحاد و250 مليار يورو يتم اقتراضها.

وفي المقابل هناك معسكر في الاتحاد الاوروبي يسمى “الرباعي المقتصد” ويضم النمسا والدنمارك وهولندا والسويد يعارض منح الدول الأوروبية المتضررة من جائحة كورونا مساعدات كبيرة دون أن تتعهد بالقيام بإصلاحات اقتصادية.

وكان مصدر في قصر الإليزيه قد قال في الاسبوع الماضي إن فرنسا متفائلة ومصرة على هذا الصندوق، معترفاً بأنه لم يتم التوصل إلى اتفاق بشأنه.
وقال المصدر إن زيارة ماكرون لرئيس وزراء هولندا مارك روته في لاهاي يوم الثلاثاء الماضي حققت بعض التقدم، مضيفاً أن التوصل إلى اتفاق في يوليو المقبل في صالح الجميع.
كان قادة الاتحاد الأوروبي قد عقدوا اجتماعا عبر تقنية الفيديو  في وقت سابق من الشهر الحالي ومن المقرر أن يعقدوا اجتماعاً مباشراً يومي 17 و18 يوليو المقبل في محاولة للتوصل إلى اتفاق بشان حزمة التعافي وميزانية الاتحاد الأوروبي للسنوات من 2021 إلى 2027.

وسيناقش ماكرون وميركل خلال القمة التي ستعقد في منطقة ميسبرج شمال برلين بعد ظهر اليوم ملف الرئاسة القادمة للمجلس الأوروبي وقضايا التغير المناخي والتجارة والهجرة بحسب مصدر في الإليزيه.

ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *