الخميس 23 ذو الحجة 1441ﻫ 13-أغسطس-2020م

المركز الوطني لإدارة الدين يعلن عن إقفال أول عملية شراء مبكر للسندات

صناديق - الرياض

تعلن المملكة العربية السعودية، ممثلة بوزارة المالية، (“المصدر”) عن اكتمال عملية الشراء المبكر لجزء من سندات المصدر القائمة المستحقة في أغسطس،سبتمبر، نوفمبر، وديسمبر من هذا العام 2020م إجمالي قيمتها أربعة وثلاثون مليار ومائتان وستون مليون ريال سعودي. في الوقت نفسه، أصدرت الجهة المصدرة، بناء على طلب بيع حملة السندات، صكوكًا جديدة في إطار برنامج الصكوك المحلية.

وتعد هذه الصفقة هي إحدى مبادرات المركز الوطني لإدارة الدين (“المركز”) والتي تهدف إلى توحيد الإصدارات المحلية للمصدر ضمن إطار برنامج الصكوك المحلية للمصدر في المملكة العربية السعودية. وتعد هذه الخطوة هي المرحلة الأولى من مراحل المبادرة المذكورة، وسيتبعها مراحل أخرى حتى اكتمال التوحيد الكامل للإصدارات المحلية. وتعد مبادرة المركز استمرار للتدابير المتخذة لتعزيز السوق المحلية والتي تعكس آخر تطورات السوق مثل ارتفاع حجم التداولات في السوق الثانوية والسماح لجميع حاملي الصكوك بالاستفادة من الاسترداد الزكوي المطبق في إطار برنامج الصكوك المحلي.

وقسمت إصدارات الصكوك الجديدة إلى أربع شرائح بقيمة إجمالية تبلغ أربعة وثلاثين ملياراً وستمائة وخمسة وأربعين مليون ريال سعودي.

صدرت الشريحة الأولى بقيمة 8,970 مليون ريال سعودي لصكوك تُستحق في عام 2024م. وصدرت الشريحة الثانية بقيمة 6,025 مليون ريال سعودي لصكوك تُستحق في عام 2028م. وصدرت الشريحة الثالثة بقيمة 6,500 مليون ريال لصكوك تُستحق في عام 2032م. وصدرت الشريحة الرابعة بقيمة 13,150 مليون ريال لصكوك تُستحق في عام 2035م.

وقام المصدر بتعيين شركة إتش إس بي سي العربية السعودية وشركة سامبا كابيتال للأصول وإدارة الاستثمار بشكل مشترك كمنسقي ومديري الطرح فيما يتعلق بهذا المشروع.

ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *