الأحد 29 صفر 1444ﻫ 25-سبتمبر-2022م
ADVERTISEMENT

صندوق «ألفا» متصدر و«فالكم» ثانياً في صناديق المرابحة والسيولة – أكثر من مليار – من حيث العائد

صناديق – خاص

رصد مؤشر «صناديق» الأسبوعي، قائمة العشرة الكبار من حيث نسبة العائد الاستثماري لصناديق المرابحة والسيولة الاستثمارية في السوق السعودي والبالغ إجمالي أصولها 105.4 مليار ريال، وذلك على أساس سنوي حتى نهاية الأسبوع المنتهي في 9 يوليو 2020.

ووفق المؤشر، الذي يأتي استناداً إلى أحدث بيانات صادرة عن السوق المالية السعودية «تداول»، جاء صندوق «ألفا للمرابحة» البالغ أصوله 2 مليار ريال، في الصدارة من حيث العائد الاستثماري بنسبة بلغت 2.39%.

وحلّ صندوق «فالكم للمرابحة»، والبالغ أصوله 1.3 مليارات ريال، في المرتبة الثانية هذا الأسبوع بين أعلي الصناديق مسجلا عائد استثماري 2.38 %.

وبحسب مؤشر «صناديق» الأسبوعي، فإن صندوق «الإنماء للسيولة بالريال السعودي» بأصول 3.6مليارات ريال جاء في المرتبة الثالثة هذا الأسبوع بين أعلي الصناديق مسجلا عائد استثماري 2.27%، تلاه «الراجحي للمضاربة بالبضائع بالريال»، والبالغ أصوله 14.9 مليار ريال، في المرتبة الرابعة مع عائد استثماري 2.04%.

وتبوأ صندوق «البلاد للمرابحة بالريال السعودي» بأصول 1.4 مليارات ريال، المرتبة الخامسة بنسبة 1.86%. فيما جاء صندوق «الرياض للمتاجرة بالريال» بأصول 25 مليار ريال في المرتبة السادسة مع تحقيق نسبة عائد استثماري هذا الأسبوع عند 1.82%.

وبحسب المؤشر الأسبوعي، حاز صندوق «الأهلي المتنوع بالريال السعودي» والبالغ أصوله 19.5 مليار ريال، على المرتبة السابعة مسجلاً عائداً استثمارياً 1.78% منذ بداية هذا العام.

وجاء صندوق «المبارك للمتاجرة بالريال السعودي» بأصول 3.2 مليارات ريال بالمرتبة الثامنة مع بلوغ نسبة العائد الاستثماري 1.87%.

وحل صندوق «إتش إس بي سي للمرابحة بالريال السعودي» بأصول 3.6 مليارات ريال، في المرتبة التاسعة مسجلا عائد استثماري بلغ 1.71% منذ بداية العام الحالي.

فيما جاء صندوق «الأهلي للمتاجرة بالريال السعودي»، والبالغ أصوله 29.6 مليارات ريال في المرتبة العاشرة بعائد بلغ 1.57%. وجاء صندوق «البدر للمرابحة بالريال السعودي»، والبالغ أصوله 1.3 مليارات ريال في المرتبة الحادية عشر بعائد بلغ 1.39%.

والرسم التوضيحي التالي يوضح تصنيف أعلى 11 صناديق المرابحة والسيولة الاستثمارية في السوق السعودي من حيث العائد الاستثماري، وذلك على أساس سنوي حتى نهاية الأسبوع المنتهي في 9 يوليو 2020:

ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.