الأحد 29 صفر 1444ﻫ 25-سبتمبر-2022م
ADVERTISEMENT

صندوق الاستثمارات العامة يعزز فريق التداول لدعم استراتيجية شراء نهازة للفرص

صناديق - الرياض

عزز صندوق الثروة السيادية الرئيسي في السعودية فريق التداول لديه ببيعه أسهم أكثر من عشر شركات عالمية لتحقيق أرباح سريعة في الربع الثاني من 2020.

وقال مصدران مطلعان لوكالة “رويترز”، إن صندوق الاستثمارات العامة الذي يزيد احتياطه على 300 مليار دولار، شكل فريقا صغيرا من المتداولين لتنفيذ استراتيجية التداول تحت إشراف تركي النويصر رئيس الاستثمارات العالمية بالصندوق.

وأضاف المصدران أن الصندوق عيّن الشهر الماضي مازيار العموطي، وهو رئيس سابق للتداول في شركة “كويلتر إنفيستورز” للاستشارات وإدارة الثروات، ضمن فريق الأسواق العامة المسؤول عن مواصلة بناء قدرات صندوق الاستثمارات العامة في مجال التداول.

ولم يصدر حتى الآن تعليق من صندوق الاستثمارات العامة.

وصرح مصدر مطلع على استثمارات الصندوق: “من الواضح أن اضطراب السوق في النصف الأول أدى إلى ظهور فرص جديدة، وأن إفصاحات الربع الثاني أظهرت استمرارا لاستراتيجية تلك الأسهم”.

وأوضح مصدر ثان أن محافظ صندوق الاستثمارات العامة ياسر الرميان، وعددا قليلا من مساعديه المباشرين، يتخذون القرارات المتعلقة باستثمارات الأسهم العالمية.

وتختلف استراتيجية تداول صندوق الاستثمارات العامة عن تلك الخاصة بصناديق الثروة السيادية الأخرى، والتي عادة ما تحتفظ بحيازاتها من الأسهم المدرجة لجني عوائد طويلة الأجل من خلال توزيع الأرباح ومكاسب رأس المال.

وبعد ضخ 7.7 مليار دولار في أسهم شركات عالمية مثل “سيتي غروب” و”فيسبوك” وعملاق النفط “توتال” في الربع الأول، تخلى صندوق الاستثمارات العامة عن تلك الأسهم في الربع الثاني واستثمر 4.7 مليار دولار في صناديق المؤشرات.

ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.