الأربعاء 4 ربيع الأول 1442ﻫ 21-أكتوبر-2020م

أرباح المالية تستحوذ على محفظة عقارية متنوعة بـ43 مليون دولار في الولايات المتحدة

صناديق - الرياض

أعلنت أرباح المالية، عن استحواذها لحساب مستثمريها على محفظة متنوعة مدرة لدخل مرتفع مؤلفة من ‏خمسة أصول عقارية في القطاع الصناعي النامي في الولايات المتحدة الأمريكية، مؤجرة لشركات بارزة، ‏منها تسلا، وأيه تي آند تي، وولمارت، بالمشاركة مع مجموعة برينان إنفستمنت غروب، وهي شركة ‏رائدة متخصصة في القطاع الصناعي الأمريكي سبق لها إبرام صفقات صناعية في الولايات المتحدة على ‏مدى السنوات العشر الماضية تجاوزت قيمتها الإجمالية 15 مليار دولار أمريكي. ‏

وفقًا لتقارير أعدّتها شركات استشارية كبرى في السوق، منها شركة سي بي آر إي ‏CBRE‏ وشركة ‏جونز لانغ لاسال ‏JLL، حافظ القطاع الصناعي الأمريكي على قوته خلال الانتشار المؤسف لوباء كوفيد-‏‏19. وقد ظهرت بوادر على ارتفاع الأسعار بفعل التوقعات بارتفاع حجم الطلب في القطاع الصناعي ‏الأمريكي، يعززه الإقبال على التسوق على الإنترنت، وإدراك أن المحافظة على مستويات معينة من ‏المخزون لتلبية الاحتياجات في المواعيد المطلوبة تشكل مخاطرة في الفترات التي تسود فيها الصدمات، ‏إلى جانب الحاجة إلى تقليص الاعتماد على التصنيع في الخارج، وعلى الأخص في الصين. وتؤدي هذه ‏العوامل مجتمعةً إلى زيادة في حجم الطلب المتوقع على القطاع الصناعي الأمريكي. ونحن نرى أن ‏الأصول التي تم الاستحواذ عليها المتنوعة جغرافيًا في منطقة الغرب الأوسط والمتنوعة أيضًا من حيث ‏شرائح النشاط الصناعي، قادرة إلى حد كبير على الاستفادة من هذا الطلب، وهو ما يبرز مدى صوابية ‏تفكير أرباح المالية الاستراتيجي ومركزها الجيد في السوق. ‏

هذا وكان الأستاذ محمود الكوهجي، الرئيس التنفيذي لشركة أرباح المالية، قد صرح سابقًا “أن المبادئ ‏الأساسية التي ترتكز عليها فلسفة أرباح المالية تتمثل في البحث عن الشرائح الاستثمارية المناسبة التي ‏تحقق النمو للمستثمرين، وهيكلة الاستثمارات في تلك الشرائح بالمشاركة مع شركاء رائدين يمتازون ‏بسجلات حافلة بالخبرات الناجحة، حيث إن سمعة أرباح المالية ومهنيتها تتيحان لها القدرة على اجتذاب ‏أفضل الشركاء القادرين على تقديم استثمارات تضيف قيمة عالية لمستثمرينا”.‏

وفيما يتعلق بهذه الصفقة الاستثمارية، شاركت أرباح المالية مع مجموعة برينان إنفستمنت غروب التي ‏تتولى أيضًا إدارة الأصول إلى جانب كونها مستثمرًا مشاركًا. وتعرف مجموعة برينان بأنها الشركة ‏الرائدة في إدارة الاستثمارات في المستويين الثاني والثالث من القطاع الصناعي الأمريكي، حيث إنها تدير ‏مساحات صناعية في الولايات المتحدة الأمريكية تزيد عن 42 مليون قدم مربعة موزعة في 30 ولاية، ‏مع المحافظة على معدل إشغال يتجاوز نسبة 95%. وفي جانب البيع، حققت مجموعة برينان معدلات ‏عوائد داخلية مركبة على الصفقات الاستثمارية التي سبق لها التخارج منها تجاوزت نسبتها في المتوسط ‏‏40%.‏

وبهذه المناسبة قال الأستاذ محمود الكوهجي الرئيس التنفيذي “أن استراتيجية أرباح المالية الرئيسية تركز ‏على الاستحواذ على أصول متميزة في مواقع ممتازة في قطاعات دفاعية، منها على سبيل المثال البنية ‏التحتية الاجتماعية… ما يبرز مدى كفاءة استراتيجيتنا الاستثمارية في إيجاد فرص حصرية ذات نوعية ‏عالية لمستثمرينا. وسوف تتيح هذه الأنواع من الاستثمارات زيادة فرص إيجاد القيمة المضافة لمستثمرينا ‏في السوق العالمية والمساهمة في تعزيز مسيرتنا نحو التحول إلى بنك استثماري رائد في المنطقة. كما أن ‏هذا الاستثمار يعزز تحالفات أرباح المالية الاستراتيجية وعلاقاتها، بما يسهم في دعم مركزها كبوابة ‏عالمية للمستثمرين السعوديين والإقليميين”.‏

مؤكداً “أن المبادئ الأساسية التي ترتكز عليها فلسفة أرباح المالية تتمثل في البحث عن الشرائح ‏الاستثمارية المناسبة التي تحقق النمو للمستثمرين، وهيكلة الاستثمارات في تلك الشرائح بالمشاركة مع ‏شركاء رائدين يمتازون بسجلات حافلة بالخبرات الناجحة، حيث إن سمعة أرباح المالية ومهنيتها تتيحان ‏لها القدرة على اجتذاب أفضل الشركاء القادرين على تقديم استثمارات تضيف قيمة عالية لمستثمرينا”.‏

وأضاف الأستاذ الكوهجي: “إننا نولي دائمًا أهمية كبيرة جدًا للاحتياجات المتغيرة مع الوقت، وتسعى ‏أرباح المالية إلى طرح منتجات أخرى في المستقبل القريب بما يتناسب مع ما نواجهه اليوم من متطلبات ‏أساسية وبما يضمن الاستدامة في المستقبل. كما أننا نعمل حاليًا على الاستحواذ على أحد الأصول ‏الأساسية في شريحة البنية التحتية الاجتماعية في الولايات المتحدة الأمريكية، ليشكل منتجًا آخر مدرًا ‏للدخل في قطاع دفاعي جدًا، إلى جانب استحداث مجمع سكن طلبة ذي أغراض خاصة في المملكة العربية ‏السعودية. ومن جهة أخرى، سوف نطرح قريبًا صندوق مرابحة على سلع سوف يوفر السيولة ويحقق ‏عائدًا جارٍ ممتازًا للمستثمرين. ونحن نرى أن هذه المنتجات مبتكرة وموزعة في قطاعات دفاعية، بما يتيح ‏للمستثمرين درجة من الاستقرار والطمأنينة في وقت تسود الأسواق الأخرى تقلبات كبيرة”.‏

‎ ‎وفي الختام إننا نتضرع إلى الله أن يحفظ الجميع سالمين وأن يمن علينا بلطفه ورحمته، وعلى الأخص في ‏هذه الأوقات العصيبة، إنه سميع مجيب.‏

ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *