الأحد 29 صفر 1444ﻫ 25-سبتمبر-2022م
ADVERTISEMENT

ماليزيا تسقط الدعوى ضد مصرف «غولدمان ساكس» بشأن قضية الصندوق السيادي

صناديق - وكالات

أكد محامي المصرف الأمريكي، الجمعة، أن ماليزيا أسقطت دعاوى قضائية ضد بنك ”غولدمان ساكس“ بشأن دوره في قضية ”1إم دي بي“ بعد تسوية تم التوصل إليها بالتراضي في تموز/ يوليو.

وتم اختلاس مليارات الدولارات من صندوق ”1ماليزيا للتنمية بيرهاد“ (1إم دي بي)، الذي كان يهدف إلى المساهمة في التنمية الاقتصادية لماليزيا، في عمليات احتيال تشعبت في جميع أنحاء العالم.

واتخذت السلطات الماليزية إجراءات قانونية ضد الكيانات المتورطة، وبينها المجموعة المالية الأمريكية العملاقة، لكن الادعاء، بحسب ما نقلته وكالة الأنباء الماليزية ”برناما“، أبلغ محكمة في كوالالمبور أنها أسقطت التهم الموجهة إلى بنك ”غولدمان ساكس“.

وأكد محامي المصرف هشام تيه أن ”المحكمة العليا أصدرت أمرا بالتبرئة فيما يتعلق بالدعاوى المرفوعة ضد كيانات غولدمان ساكس“.

واتهمت ماليزيا مجموعة ”غولدمان ساكس“ بالمساعدة على اختلاس الأموال عبر تنظيم إصدار سندات تبلغ قيمتها في المجموع 6,5 مليار دولار، بينما حصل المصرف الاستثماري على عمولات في إطار العملية بقيمة 600 مليون دولار.

ودفعت المجموعة المالية ”غولدمان ساكس“ لماليزيا، في تموز/ يوليو، 2,5 مليار دولار في إطار اتفاق ودي، كما ضمن البنك استرداد مبلغ 1,4 مليار على الأقل من أموال الصندوق المختلسة.

وقال رئيس الوزراء محي الدين ياسين، إن على ماليزيا استرداد إجمالي 4,5 مليار دولار، بما في ذلك المبالغ المختلسة من الصندوق، والتي أعادتها الولايات المتحدة بالفعل.

وحكم على رئيس الوزراء السابق نجيب عبدالرزاق، الذي خسر ائتلافه بالانتخابات في 2018 لعدد من الأسباب، أهمها غضب الناخبين جراء الفضيحة، بالسجن 12 عاما في أول محاكمة في القضية، لكن لم يتم توقيفه بانتظار قرار الاستئناف.

ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.