الأربعاء 4 ربيع الأول 1442ﻫ 21-أكتوبر-2020م

مصرف أبوظبي الإسلامي يستضيف جلسة افتراضية لدعم شركات التكنولوجيا المالية خلال أزمة «كوفيد-19»

صناديق – أبوظبي

استضاف مصرف أبوظبي الإسلامي، مجموعة الخدمات المالية الإسلامية الرائدة، بالتعاون مع برنامج مُسرِّع التكنولوجيا المالية “فينتك هايف في مركز دبي المالي العالمي” للعام الرابع على التوالي جلسة تعارف افتراضية لبعض أكثر شركات التكنولوجيا المالية طموحاً وابتكاراً على مستوى العالم.

وأتاحت الجلسة فرصة قيمة لثماني شركات ناشئة في مجال التكنولوجيا المالية، من دول بينها الولايات المتحدة وكندا وسنغافورة والبحرين والمملكة المتحدة، لاستعراض مفاهيمهم وحلولهم المبتكرة قيد التطوير والمشاركة في مناقشات فردية مثمرة مع كبار مسؤولي المصرف وخبراء الخدمات المصرفية الرقيمة فيه.

وتنوعت المفاهيم التي عرضتها الشركات الناشئة المشاركة ما بين التكنولوجيا المالية الإسلامية والتكنولوجيا التنظيمية وتكنولوجيا المدفوعات وحلول كشف مخاطر الاحتيال وتعزيز التفاعل مع العملاء، ومن الممكن أن تحظى هذه الشركات بفرصة مواصلة تعاونها مع مصرف أبوظبي الإسلامي لتطوير حلول فعالة تعزز وتكمل مجموعة حلوله الرقمية المتنوعة بما يثري تجربة عملائه.

وفي هذه المناسبة، قال طلحة خان، رئيس الابتكار في مصرف أبوظبي الإسلامي: “بينما نواصل التعافي من التبعات الاقتصادية التي خلفتها جائحة ’كوفيد-19‘، يدرك مصرف أبوظبي الإسلامي أن شركات التكنولوجيا المالية بحاجة إلى دعمنا اليوم أكثر من أي وقت مضى. لذلك يرى المصرف أنه من المهم جداً مواصلة عقد مثل هذه الجلسات بالتعاون مع ’فينتك هايف في مركز دبي المالي العالمي‘”.

وأضاف: “نهدف من خلال الحوار المثمر والنقاشات البناءة مع الشركات الناشئة الثمانية في مجال التكنولوجيا المالية إلى مواكبة أحدث الاتجاهات في القطاع وتحديد فرص جديدة للتعاون والشراكات المحتملة فيما بيننا. وإن أهمية استضافتنا لهذا الحدث تتمثل في تمكيننا من استكشاف أفضل حلول التكنولوجيا المالية الواعدة والمبتكرة التي من شأنها دعم جهود المصرف لمواكبة احتياجات العملاء المتطورة وخاصة خلال هذا الوقت”.

ويُعد المصرف داعماً رئيساً لبرنامج “فينتك هايف في مركز دبي المالي العالمي”، مسرِّع التكنولوجيا المالية الذي أطلقه المركز بهدف دعم نمو وتطوير منظومة التكنولوجيا المالية في دولة الإمارات.

ويعمل مصرف أبوظبي الإسلامي على تنفيذ برنامج تحول رقمي متقدم يشمل المختبر الرقمي للمصرف (Simple Lab)، وهو مساحة عمل عصرية لفريق الابتكار في المصرف تتيح لأعضائه التعاون فيما بينهم والتواصل مع شبكة من الشركات المبتكرة والناشئة في مجال التكنولوجيا المالية والمجال الرقمي بهدف ابتكار حلول مالية ومصرفية ترتقي بتجربة العملاء نحو آفاق جديدة. وبالإضافة إلى ذلك، حرص المصرف خلال أزمة جائحة “كوفيد-19” على مواصلة تلبية احتياجات عملائه بجودة عالية وبما يضمن سلامتهم وراحتهم وذلك عبر إطلاق العديد من الحلول المبتكرة التي تمكنهم من الوصول عن بعد إلى الخدمات المصرفية التي يحتاجونها.

ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *