الثلاثاء 5 ذو القعدة 1442ﻫ 15-يونيو-2021م
ADVERTISEMENT

صندوق النقد يحذر من تعافي الاقتصاد بوتيرة أبطأ من المتوقع

صناديق - وكالات

حذر صندوق النقد الدولي من تعافي الاقتصاد الأوروبي بوتيرة أبطأ من المتوقع خلال العام المقبل، مضيفا أنه قد يكون هناك حاجة للمزيد من الحزم التحفيزية مع ازدياد وضع الوباء سوءا.

وقال الصندوق إن التعافي يعتمد على سرعة وفعالية توزيع اللقاحات، وإنه ينصح البنوك بالمحافظة على التدابير التحفظية حتى بدء التعافي.

ولم يغير صندوق النقد توقعاته للأداء الاقتصادي في منطقة أوروبا، حيث توقع انكماشاً بنسبة 8.3% للعام الحالي، وتعافياً بنسبة 5.2% العام المقبل.

قالت المديرة العامة لصندوق النقد الدولي، كريستالينا غورغييفا، في تصريحات سابقة، إن المنظمة ستقدم 50 مليار دولار كمساعدة طارئة لمساندة البلدان في مواجهة آثار تفشي فيروس كورونا.

وأضافت أن الصندوق يعتقد أن التصرف بعجلة لزيادة قدرة النظم الصحية فكل مكان هو أمر مهم للغاية، مضيفة أنها تريد أن ترى “تدابير مصممة للاستجابة لما قد يكون له تأثير أعمق على الشركات والأسر”.

وأشار البيان إلى أن الصندوق سيوفر من تلك الأموال نحو 10 مليارات دولار بفائدة صفرية، وستوجه إلى أعضاء الصندوق الأفقر من خلال تسهيلات ائتمانية سريعة.

وأضافت غورغييفا أن هناك الكثير من عدم اليقين في الاقتصاد العالمي، إذ من غير الواضح كم سيستمر تفشي المرض.

ويأتي ذلك عقب إعلان البنك الدولي يوم الثلاثاء عن حزمة أولية تصل قيمتها إلى 12 مليار دولار لمساعدة الدول الأعضاء في مواجهة الآثار الصحية والاقتصادية لفيروس كورونا.

ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *