الأثنين 19 ربيع الأول 1443ﻫ 25-أكتوبر-2021م
ADVERTISEMENT

صندوق تحوط أميركي يرفض خطط إل جي لفصل بعض أعمالها وتكوين شركة جديدة

صناديق - وكالات

عارض صندوق التحوط الأميركي Whitebox Advisors خطة شركة إل جي LG Corp التي تتخذ من كوريا الجنوبية مقرًا لها، لإعادة الهيكلة وفصل بعض الشركات التابعة لها، قائلاً إن الخطة تضحي بعوائد مساهمي الأقلية “من أجل حل مشكلة تتعلق بورثة العائلة”.

إنشاء شركة جديدة

قالت شركة إل جي في نوفمبر/تشرين الماضي، بحسب رويترز، إنها ستفصل خمس شركات تابعة لها، لتكوين شركة قابضة جديدة العام المقبل.

وتعد هذه الخطوة الأحدث في عمليات إعادة الهيكلة والتنظيم في المجموعات التي تقودها العائلات في كوريا الجنوبية مع انتقالها إلى جيل جديد من القادة.

وأوضحت شركة Whitebox، التي تدير أصولًا تبلغ قيمتها نحو 5.5 مليار دولار، وفقًا لرويترز: “أن فصل هذه الشركات لن يفيد في معالجة المشكلة الأكثر إلحاحًا في إل جي، وهو التراجع غير المسبوق في سعر التداول بالشركة بالنسبة إلى أصولها، وبالتالي، تحقق العائد الأدنى للمساهمين”.

خلافة العائلة

توقع المحللون أن الشركة القابضة الجديدة، التي سيرأسها “كو بون جون”، نجل مؤسس إل جي، سيتم فصلها في النهاية عن المجموعة التي يقودها “كو كوانغ مو”، ابن شقيق “كو بون جو”، الذي تولى منصب رئيس مجلس إدارة مجموعة إل جي عام 2018 بعد وفاة والده.

وكان الانفصال متوقعًا على نطاق واسع كجزء من خطة خلافة القيادة المحتملة منذ وفاة “كو بون مو”، وتولي ابنه بالتبني “كو كوانغ مو” رئاسة المجموعة تماشيًا مع التقاليد.

ويسيطر، كو بون جون، على 7.72% من الشركة الأم التابعة لمجموعة إل جي.

فيما أفادت شركة Whitebox: “نشعر بالاستياء لأن الأساس المنطقي المزعوم لهذه الصفقة هو دعم كو بون جون في تطوير مجموعته التجارية الخاصة”. ودعت الشركة الأميركية شركة إل جي لإيقاف الخطط الحالية واقتراح عرض جديد “يزيد من القيمة لجميع المساهمين”، وإنشاء لجنة حوكمة الشركات، وتنفيذ خطة إدارة رأس المال، بحسب رويترز.

فيما قالت إل جي في بيان لها إنها ستعرض أيضًا خيارات للمساهمين بما في ذلك إعادة شراء الأسهم.

إن شركة Whitebox هي “مساهم طويل الأجل” في إل جي. ومن المتوقع أن ينعقد اجتماع المساهمين بشأن هذا الاقتراح في أواخر مارس/آذار المقبل.

شركات إل جي

تدير مجموعة إل جي عددا من الشركات التابعة لها بما في ذلك LG Electronicsو LG Chem و LG Uplus Corp و LG CNS Co و S&I Corp و LG Management Development Institute و LG Sports، وتشمل أعمالها الأساسية الإلكترونيات الاستهلاكية والمواد الكيميائية والمنتجات المنزلية ومستحضرات التجميل، بالإضافة إلى قطع الغيار.

ووفقًا لإفصاح الشركة، فإن الشركات التابعة التي سيتم فصلها في شهر مايو/أيار 2021 ، تشمل الشركة التجارية LG International، والشركة المصنعة لمواد البناء المتنوعة LG Hausys، والشركة المصنعة للمواد الكيميائية LG MMA.

وسيدير الكيان الجديد أيضًا أعمال الإلكترونيات (LG Electronicsو LG Display)، وأعمال الاتصالات (LG Uplusو LG CNSو GIIRو S&ICorp)، وأعمال تصنيع المواد الكيميائية (LG Chem)، وفقًا لمنصةالأعمال الكورية Businesskorea.

وبحسب المنصة، فإن الشركة الجديدة لن تستخدم اسم العلامة التجارية إل جي. فإن الشركات LG Hausys و LG International و LG MMA هي شركات تابعة تدفع نسبة مقابل استخدام اسم العلامة التجارية إل جي، وستحتفظ بأسمائها حتى نهاية عام 2021 فقط.

أرباح شركة LG Electronics

في 30 أكتوبر/تشرين الأول 2020، أعلنت شركة LG Electronics عن الإيرادات المجمعة للربع الثالث من عام 2020 التي بلغت 16.92 تريليون وون كوري، أي ما يعادل 14.24 مليار دولار، بحسب تقارير الشركة، وأرباح تشغيلية بقيمة 959 مليار وون كوري، أي نحو 807.14 مليون دولار.

فيما سجلت المبيعات والأرباح أعلى مستوى لها للربع الثالث في 62 عامًا من تاريخ الشركة. مدفوعة بالنمو القوي في الأجهزة المنزلية وأنظمة الترفيه المنزلي، فيما زادت المبيعات الإجمالية بنسبة 7.8% وتحسن الدخل التشغيلي بنسبة 22.7% مقارنة بالفترة نفسها من العام الماضي.

ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *