الأحد 11 ربيع الأول 1443ﻫ 17-أكتوبر-2021م
ADVERTISEMENT

صندوق الاستثمارات العامة يسهم بـ25 مليار ريال في تطوير «عسير»

صناديق - الرياض

يعتزم صندوق الاستثمارات العامة السعودي (الصندوق السيادي)، ضخ 25 مليار ريال، ضمن استراتيجية حكومية لتطوير منطقة عسير، وفقا لما صرح به مسؤول سعودي، في مقابلة مع “الشرق”.

قال مدير عام استراتيجية التطوير في الهيئة العليا لتطوير منطقة عسير سلطان بن زميع، إن المملكة خصصت 2.5 مليار ريال للإنفاق على مشروعات تطوير عسير، خلال الثلاث سنوات الأولى من تنفيذ استراتيجية تطوير المنطقة، والتي ينتظر أن تتلقى استثمارات قيمتها 50 مليار ريال، على أن توجه الاستثمارات الأولية لأعمال التخطيط ومد وتطوير البنية التحتية، (الدولار يعادل 3.75 ريال).

كشف زميع في مقابلة مع برنامج “أسواق الشرق” على قناة الشرق للأخبار، أن هذه الاستثمارات ستتوزع بواقع:

  • استثمارات حكومية 10.6 مليار ريال
  • جذب استثمارات بقيمة 16 مليار ريال من القطاع الخاص
  • صندوق الاستثمارات العامة السعودي سيطلق 6 مشاريع بقيمة تتراوح بين 20 و25 مليار ريال.

أكد بن زميع في المقابلة التي أجراها مذيع الاقتصاد في “الشرق” عبد الله السبيعي، أن القطاع الخاص شريك أساسي في نجاح الاستراتيجية، ليقيم مشروعات تحافظ على طبيعة وأرض المنطقة، ومشاريع متنوعة من بينها متوسطة وصغيرة.

أما صندوق الاستثمارات العامة، فمن المنتظر أن يقيم 6 مشروعات متنوعة في إطار استراتيجية تطوير عسير، منها المشروع الذي ستقيمه شركة تطوير السودة التي تم إطلاقها، وهناك مشروعات أخرى سترى النور قريباً، بحسب مدير عام استراتيجية التطوير بهيئة “عسير”.

تستهدف استراتيجية تطوير “عسير” التي أعلنتها المملكة، أمس الثلاثاء، زيادة مساهمة عسير في الناتج المحلي إلى 4 مليارات ريال، ورفع مساهمتها بالاقتصاد من 1.6% إلى 2.4%، وإضافة 130 ألف وظيفة واستهداف جذب 3.4 مليون سائح.

أما القطاعات ذات الأولوية، فقد حددها سلطان بن زميع في تطوير البنى التحتية، التي تم البدء فيها بالفعل، سواء النقل أو المياه أو الكهرباء، فالاستراتيجية تعزز الميزة التنافسية التي تمتاز بها عسير وهي السياحة، والعمل على زيادة تنافسيتها عالمياً.

تسعى المملكة العربية السعودية لجذب 10 ملايين زائر لمنطقة عسير من داخل المملكة وخارجها، عبر ضخ استثمارات متنوعة بقيمة 50 مليار ريال.

أطلق الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز ولي العهد، استراتيجية تطوير منطقة عسير تحت شعار “قمم وشيم”، بضخ 50 مليار ريال عبر استثمارات متنوعة لتمويل المشروعات الحيوية، وتطوير مناطق الجذب السياحي على قمم عسير الشامخة المعتمدة على مكامن قوتها الثقافية والطبيعية.

تقع منطقة عسير في الجزء الجنوبي الغربي من المملكة، على مساحة تقدر بـ 81 ألف كيلو متر مربع، وبحسب آخر إحصائية سكانية يبلغ عدد سكانها 2.35 مليون نسمة.

تعد الهيئة العليا لتطوير منطقة عسير هيئة حكومية تأسست بأمر ملكي في عام 2018، يترأس مجلس إدارتها أمير منطقة عسير، وتهدف إلى تطوير المنطقة والمدن التابعة لها بالمملكة العربية السعودية، من كافة الجوانب الاقتصادية والبيئية والعمرانية.

ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *