الأحد 11 ربيع الأول 1443ﻫ 17-أكتوبر-2021م
ADVERTISEMENT

مؤسس أكبر صندوق تحوط في العالم يطلق صافرات الإنذار للمنظمين الأميركيين

صناديق - وكالات

يعتقد المستثمر الشهير مؤسس أكبر صندوق تحوط في العالم، Bridgewater Associates، راي داليو، أن المنظمين سيتولون في النهاية السيطرة على بيتكوين إذا حققت العملة المشفرة نجاحاً سائداً.

وقال لشبكة “CNBC”: “أعتقد أنه في نهاية المطاف، إذا نجحت حقاً، فسوف يقتلونها وسيحاولون القضاء عليها”، وفقاً لما اطلعت عليه “العربية.نت”.

صعد المنظمون الأميركيون من إشرافهم على مساحة العملات المشفرة المتقلبة، حيث استمرت المضاربات المرتفعة في أسواق العملات المشفرة تجذب الانتباه.

بدوره، قال رئيس لجنة الأوراق المالية والبورصات، غاري جينسلر، يوم الثلاثاء إن أكبر جهة تنظيمية في وول ستريت تعمل لوقت إضافي لإنشاء مجموعة من القواعد لحماية المستثمرين من خلال تنظيم أفضل لآلاف الأصول الرقمية الجديدة والعملات.

وعلى الرغم من بعض التقلبات الشديدة، إلا أن عملة بيتكوين كانت ناجحة جداً مؤخراً. حيث تضاعفت بأكثر من أربعة أضعاف خلال الـ 12 شهراً الماضية ووصلت لمستوى 47500 دولار يوم الأربعاء.

وأشار داليو، إلى فشل العملة المشفرة في كل مكان حاول تنظيمها، حيث قال “لديك السلفادور، كما تتخلص منها الهند والصين، فيما تأتي الولايات المتحدة تتحدث عن كيفية تنظيمها وإمكانية السيطرة عليها”.

وفي يونيو، أصبحت السلفادور أول دولة تتبنى عملة بيتكوين كعملة قانونية. وفي الوقت نفسه، من المتوقع أن تقترح الهند قانوناً يحظر العملات المشفرة ويعاقب المنقبين، والمتداولين. فيما بدأت الصين في اتخاذ إجراءات صارمة ضد أسواق العملات المشفرة، وطلبت من المعدنين إغلاق عملياتهم.

وقال داليو إن بيتكوين ليس لها قيمة جوهرية، مما يعني أن الأصل يفتقر إلى القيمة الأساسية والموضوعية، إلا أنه يرى أنه تاريخياً كان هناك الكثير من الأصول التي ليس لديها قيمة جوهرية، لكن لها قيمة مدركة.

ومع ذلك، قال المستثمر الملياردير إن عملة بيتكوين هي بديل جيد للنقد، وأن محفظته الشخصية من بيتكوين أقل من الذهب.

ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *