الخميس 5 جمادى الأولى 1443ﻫ 9-ديسمبر-2021م
ADVERTISEMENT

الصندوق السيادي الكويتي يخطط للاستثمار في مبادرات السعودية الخضراء

صناديق - وكالات

تستثمر هيئة الاستثمار الكويتية، التي تدير صندوق الكويت السيادي بقيمة 700 مليار دولار، في المبادرات الخضراء التي كشفت السعوديةعنها النقاب في الوقت الذي تعزز فيه أكبر منتجة للنفط في الشرق الأوسط جهودها لخفض انبعاثات الغازات الدفيئة.

قال غانم الغنيمان، العضو المنتدب لصندوق الكويت السيادي، اليوم الثلاثاء، في فعاليات مبادرة مستقبل الاستثمار الذي عقد في العاصمة السعودية الرياض: “هذه المبادرات هامة للغاية لهيئة الاستثمار الكويتية، وسوف نستثمر في هذه المبادرات طالما أنها في النهاية ستكون من أجل البيئة ومنفعة الناس” والأجيال المستقبلية”.

بدأ المستثمرون السياديون التعامل مع مباديء الحوكمة البيئية والاجتماعية وحوكمة الشركات بجدية أكبر رغم الانتقادات بأنهم متمسكون باستراتيجيات تفشل في الاعتراف بمدى سرعة ارتفاع درجات الحرارة على الكوكب.

تعد هيئة الاستثمار الكوينية عضو مؤسس لمجموعة العمل الدولية لصناديق الثروة السيادية “الكوكب الواحد” التي تأسست في باريس في 2017، ومهمة المبادرة هي العمل على تحديد مخاطر التغير المناخي والاستثمار في الانتقال السلس إلى اقتصاد منخفض الانبعاثات.

سابقا استثمرت هيئة الاستثمار الكويتية، وهي واحدة من أكبر الصناديق السيادية في العالم، في الطرح الأولي للجمهور لـ”أرامكو السعودية، ولا يشتهر الصندوق بالاستثمار بقوة في المنطقة لكنه يهتم بالاستثمار عالمياً في بالموانئ والمطارات وتوزيع الكهرباء.

التحول نحو الأخضر

سعت السعودية لإعادة تشكيل سمعتها في القضايا البيئية، وقال ولي العهد، الأمير محمد بن سلمان، أمس الاثنين، إن المملكة ستنشئ صندوقا لتحسين امتصاص الكربون ودعم خطة لإطعام مئات الملايين من الناس من خلال تزويدهم بوقود طهي نظيف.

ستبلغ تكلفة المبادرتين 39 مليار ريال (10.4 مليار دولار) وستساهم السعودية بـ15% من التكلفة، أيضا ستفتح الحكومة مراكز إقليمية للإنذار المبكر بالعواصف ولصيد الأسماك المستدام ولاستمطار السحب.

كان ولي العهد تعهد يوم السبت الماضي بأن السعودية ستعمل على تحييد انبعاثات غازات الاحتباس الحراري داخل حدودها بحلول عام 2060، وهو قرار قالت الكويت إنها تدعمه بالكامل.

في حديثه في جلسة نقاش خلال فعاليات مبادرة مستقبل الاستثمار في الرياض، لم يحدد الغنيمان المبادرات التي سيدعمها الصندوق.

قال إن هدف هيئة الاستثمار الكويتية هو إيجاد طرق للمساعدة في خفض درجات الحرارة في المنطقة والتي تزداد سنويا.

تدير الهيئة صندوق الأجيال المستقبلية الكويتي والمصمم لتقليل الاعتماد على الاستثمار المرتبطة بالنفط.

الغنيمان أضاف : “هذه المبادرات ليست بالمهمة السهلة وإنما ستستغرق سنوات وسنوات لكن على الأقل دعونا نبدأ ونحشد قوانا معا ثم سنتمكن من تحقيق أهدافنا في المستقبل”.

ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *