الخميس 5 جمادى الأولى 1443ﻫ 9-ديسمبر-2021م
ADVERTISEMENT

«أبوظبي للنمو».. صندوق جديد على خريطة الاستثمار العالمية

صناديق - وكالات

وبحسب «بلومبيرج» تعد صفقة الديون القابلة للتحويل، التي تم إبرامها يوم الجمعة، من قبل شركة «لايم» الأمريكية للدراجات البخارية والدراجات النارية، الاستثمار الأول المعروف من قبل صندوق «أبوظبي للنمو»، وتبعه اتفاق مع إندونيسيا في اليوم التالي.

وتابعت «بلومبيرج»: بحسب موقعه الإلكتروني، لدى الصندوق ملف مخاطر فريد يُكمّل صناديق جهاز أبوظبي للاستثمار «أديا»، و«مبادلة للاستثمار»، إضافة إلى القابضة «ADQ».

وأسست «القابضة» (ADQ) الصندوق الجديد في يوليو/تموز، ويسعى للاستثمار بشكل أساسي في الأسهم الخاصة، ورأس المال المغامر، وصناديق التحوط، والأسهم العامة. ووفقاً لموقعه، يتبع الصندوق منهجية استراتيجية استثمارية متباينة لتوليد عوائد مالية عالية للمساهمين.

وقال دييغو لوبيز، العضو المنتدب ل«جلوبال سوفيرين ويلث فاندز»: إن إنشاء صندوق أبوظبي للنمو هو أمر منطقي، وسيحقق المرونة والوصول إلى السوق.

وتمتلك القابضة (ADQ) أصولاً بقيمة 110 مليارات دولار، منها حصة 45% في شركة «لويس دريفوس»، وتركز على أربعة قطاعات حيوية هي الطاقة والخدمات، والأغذية والزراعة، والقطاع اللوجستي، والرعاية الصحية والأدوية.

ووصفت شركة «لايم» صندوق أبوظبي للنمو، بأنَّه أحد الصناديق العالمية الرائدة التي استثمرت 418 مليون دولار في شكل ديون قابلة للتحويل في الشركة الناشئة التي يقع مقرّها في سان فرانسيسكو. ومن بين المشاركين في الجولة التمويلية «فيدليتي مانجمنت آند ريسيرش»، و«أوبر»، وصناديق تديرها «هايدبيرج كابيتال مانجمنت».

وفي اليوم التالي، قال الصندوق السيادي الإندونيسي: إنَّه وقَّع اتفاقية جديدة، تسمح باستثمار أموال الإمارات في مجموعة متنوعة من أدواته المالية ذات العوائد المرتفعة.

وقال لوبيز: «إن وجود آلية استثمارية قادرة على استثمار أموال الآخرين سيسهم في تحقيق منفعة مهمة في استكمال المحفظة الاستثمارية، وسيؤدي في النهاية إلى توسيع نطاق آليات الاستثمار المتاحة من صناديق التحوط إلى الائتمان الخاص إلى رأس المال الجريء، والاستثمار في المراحل الأولية». وتوقَّع لوبيز أن يتبع الصندوق نهجاً مشابهاً، وبدعم من القابضة (ADQ)، ولكن بدرجة مرونة أعلى من حيث منتجات السوق.

ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *