الأربعاء 4 جمادى الأولى 1443ﻫ 8-ديسمبر-2021م
ADVERTISEMENT

4 سنوات على الشراكة غير المسبوقة بين PIF وسوفت بنك.. كيف دعمت أهداف المملكة؟

صناديق - وكالات

تواصل الصناديق السيادية العالمية بحثها عن أفضل الفرص الاستثمارات الواعدة، والتي تحقق لها العائد المجزي على المدى الطويل بما يسهم في تعظيم حجم أصولها، وذلك عبر بناء شراكات استراتيجية تقوم على الاستحواذ على حصص استثمارية في كبريات الكيانات التي تمتلك رصيدا متناميا من التجارب الناجحة والواعدة، آخذين في الاعتبار آليات اختيار الشريك وفق معايير تقييم المخاطر العالمية والموازنة بين الاستثمارات الداخلية والخارجية.

وقد استطاع صندوق الاستثمارات العامة السعودي أن يشكل أداة فعالة لتعزيز الجهود التي تبذلها المملكة لتنويع مصادر العائدات، حيث ساهمت إنجازات الصندوق في تحقيق الاستدامة المالية، حيث قام بالفعل بالاستثمار في عدد من أهم الشركات الابتكارية حول العالم، والتي من شأنها دعم المملكة لتكون في طليعة تطوير القطاعات الواعدة والصناعات الناشئة، وبما يدعم جهود البلاد لتنويع الاقتصاد انسجاماً مع رؤية المملكة 2030.

إنجازات

سجل صندوق الاستثمارات العامة العديد من الإنجازات في هذا المسار، حيث نجح في تكوين علاقات واسعة مع مختلف المستثمرين العالميين ومديري الأصول والبنوك الاستثمارية وشركات الوساطة العالمية، ليصبــح أحد أكبر الكيانات الاستثمارية على مستوى العالم. واستطاع تعزيز استثماراته الدولية في العديد من المجالات الاستثمارية المبتكرة والصناعات الناشئة في العالم، فكان برنامج الاستثمار في البنية التحتية الأميركية، وصندوق الاستثمار المباشر الروسي، بالإضافة إلى الاستثمار في شركة لوسيد موترز، وشركة أوبر، والعديد من الاستثمارات الاستراتيجية الأخرى التي أضافت قيمة عالية لأصول الصندوق وأثرت عائداته.

ولعل من أبرز الشراكات التي قام بها صندوق الاستثمارات العامة، الشراكة مع صندوق “رؤية سوفت بنك”، الذي يعد تجربة ناجحة بكل المقاييس في قطاع الاستثمار العابر للحدود، حيث حققت مجموعة “سوفت بنك” اليابانية أعلى إيرادات سنوية في تاريخها، وأعلنت عن أرباح قياسية مدعومة بصندوقي الرؤية 1 و2.

2016.. عام البداية

يدرك صندوق الاستثمارات العامة وسوفت بنك أن العالم يعيش اليوم ثورة الذكاء الاصطناعي، التي ستغير كل جوانب حياتنا في المستقبل، ومن أجل الاستفادة من الفرص التي تتيحها الثورة الصناعية المقبلة، بدأ كل من الصندوق وسوفت بنك عام 2016 شراكة غير مسبوقة في تاريخ الاستثمار التكنولوجي.

من هذا المنطلق، ابتكر الصندوق وسوفت بنك أداة استثمارية يمكن من خلالها عقد شراكات مع الجيل التالي من الشركات الناشئة في العالم بهدف الاستفادة من قوة الذكاء الاصطناعي والبيانات في تطوير الصناعات الحالية بشكل شمولي، وتأسيس صناعات جديدة تماماً.

علاوة على ذلك، تدعم الشراكة بين الطرفين جهود التنويع الاقتصادي في المملكة ضمن مستهدفات رؤية 2030، وتمكين نقل المعرفة واستحداث المزيد من فرص العمل للسوق المحلية، وتوفير الوصول المباشر لأحدث التقنيات المتقدمة في مختلف أنحاء العالم.

وفي مايو 2017، تم إطلاق “صندوق الرؤية 1” بقيمة 98 مليار دولار، ليكون أكبر صندوق تقني يتم تأسيسه على الإطلاق.

منظومة صناديق الرؤية

استثمر صندوق الرؤية 1، على مدى السنوات الأربع، مبلغ 86 مليار دولار في أكثر من 90 شركة عبر القطاعات المعنية بالتكنولوجيا لريادة مناهج جديدة تشكل مستقبل العيش والعمل والتعلم واللعب.

وتعد مجموعة سوفت بنك للاستشارات الاستثمارية من أبرز الشركات الاستثمارية عالمياً، ولها شراكات استثمارية مع العديد من الشركات في الولايات المتحدة وأوروبا وآسيا، وقد استحوذت على حصص في مشاريع التوسع السريع في الشركات التي لا تزال محافظة على مكانتها التجارية العالمية؛ ومن أبرزها: “أوبر” Uber، و “بايتيدنس” Bytedance، و “كوبانغ” Coupang، و “دورداش” DoorDash و “جراب” Grab و “ديدي” Didi، ليشكل الصندوق بذلك أكبر منظومة لكبار اللاعبين في مجال التكنولوجيا على الإطلاق، يدعمها فريق عالمي متخصص في التشغيل لمساعدة هذه الشركات على النمو بصورة مستدامة.

ومع استمرار التحول الشامل للمشهد الاقتصادي والاجتماعي حول العالم، الذي سببته جائحة فيروس كورونا (كوفيد-19)، ومواصلة العديد من الدول الإجراءات الاستثنائية لمكافحة الفيروس، بادر صندوق رؤية سوفت بنك بالعمل عن كثب مع شركات المحفظة الاستثمارية لضمان تمتعها بالمرونة التشغيلية والمالية التي تضمن لها مواجهة التحديات الراهنة، وإعادتها إلى مسار النمو مرة أخرى في بيئة لا تزال تحت تأثيرات الجائحة طويلة المدى.

وقد أظهرت التغييرات السريعة في السلوكيات الرقمية التي فرضتها عمليات الإغلاق العالمية بسبب الجائحة سلامة استراتيجية صندوق رؤية سوفت بنك، بل أسهمت في تسريع وتيرة استثماراته، وكان لذلك تأثير عميق على اعتماد الخدمات الرقمية عبر العديد من الصناعات؛ بما في ذلك: التجارة الإلكترونية، والتعليم، والبرمجيات، والترفيه، وتوصيل الطعام، والرعاية الصحية، من بين أمور أخرى. ما أسهم بشكل عام في تعزيز أداء صندوق رؤية سوفت بنك 1، خاصة وأن العديد من الشركات المتضمنة في المحفظة تمكنت بالفعل من العودة إلى مستويات ما قبل الجائحة.

كما شهد الصندوق تنفيذ 19 عملية اكتتاب عام حتى 30 يونيو 2021. وعلى إثر ذلك، أبدت العديد من الشركات الاستثمارية الخارجية اهتماماً كبيراً بشركات المحفظة، ونجحت عشرات الشركات في زيادة رأس المال الإضافي بتقييمات أعلى من الناحية المادية، وقد أسهم ذلك في تعزيز أداء الصندوق ليحقق مكاسب استثمارية بلغت 60.3 مليار دولار حتى 30 يونيو 2021، أعادت للمستثمرين بالصندوق ما يقارب 27 مليار دولار، بما في ذلك صندوق الاستثمارات العامة.

وباعتبار منطقة الشرق الأوسط ذات أهمية استراتيجية بالنسبة لصندوق رؤية سوفت بنك، فقد استثمر الصندوق بشكل مباشر من أجل دعم التنويع الاقتصادي في المنطقة، وقام بافتتاح مكتبه بالرياض لدعم أعمال صندوق الرؤية بالمملكة، وتعزيز حضور المحفظة في السعودية لإطلاق منتجات وخدمات جديدة، وتمكين نقل المعرفة، واستحداث فرص العمل، ودعم منظومة ريادة الأعمال في الدول المستهدفة، وخاصة في السوق السعودية، حيث تكمن فرصٌ غير محدودة للاستثمار في مختلف القطاعات، أضف إلى ذلك الغالبية الشابة المتزايدة للسكان، والوعي التام بالإمكانات الكبيرة التي تملكها المملكة، والفرص الاستثمارية القيمة التي توفرها.

بناء على ذلك، تم تطوير عدد من الخطط الطموحة لتصبح المملكة مركز الأعمال في المنطقة، وتكون من أكبر وجهات التكنولوجيا على مستوى العالم. فضلاً عن إطلاق مجموعة من المبادرات بهدف تعزيز مكانة المملكة في المجالات الاستراتيجية مثل الذكاء الاصطناعي.

رؤية سوفت بنك ومستقبل الاستثمار في التكنولوجيا

صندوق رؤية سوفت بنك نجح في استقطاب أكثر من 40 شركة من شركات المحفظة إلى أسواق المنطقة على مدى السنوات الأربع الماضية، السوق السعودية بصفة خاصة، وذلك عن طريق مكتب صندوق رؤية سوفت بنك بالرياض، والعديد منها الآن يعمل بكامل طاقته، ويخدم المجتمعات المحلية في جميع أنحاء الشرق الأوسط.

ورغم أن وتيرة الاستقطاب تباطأت مؤخراً بسبب الجائحة إلا أن الصندوق استمر في تحقيق النجاحات، خاصة في السوق السعودية؛ على النحو التالي:

• شركة “كلوك” Klook أعلنت مؤخراً عن شراكة مع مجموعة سيرا وهيئة السياحة السعودية للترويج للسياحة الدولية في المملكة.

• شركة “أوتوميشن إينيوير” Automation Anywhere تتباحث حالياً مع عدة شركات تقنية بالمملكة لتكوين شراكات تعمل بموجبها الشركات التقنية المحلية على تقديم وتطبيق الحلول التقنية الخاصة بـ “أوتوميشن إينيوير” لعملاء محليين.

• أعلنت شركة أرامكو السعودية فنتشرز مؤخراً استثمارها في شركة إنرجي فولت.

• أتمت كل من شركة تير Tier وشركة كار24 Car24 وشركة فيرست كراي Firstcry إجراءات التأسيس في المملكة، وجميع هذه الشركات الثلاث بدأت بتشكيل فريق عملها المحلي بالمملكة، وستنطلق كلياً قبل نهاية العام 2021.

يقوم فريق صندوق رؤية سوفت بنك بالرياض حالياً بعمل مناقشات مع أكثر من20 شركة من شركات “صندوق رؤية سوفت بنك 2” لاستقطابها إلى السعودية، كما يخطط الصندوق لاستقطاب أكثر من 40 شركة أخرى خلال الأشهر الاثني عشر المقبلة، والمتضمنة في صناديق رؤية سوفت بنك، في حين تعكف مجموعة سوفت بنك للاستشارات الاستثمارية حالياً على تقييم العديد من فرص الاستثمار المحتملة في المملكة.

أخيراً، شارك “صندوق رؤية سوفت بنك 2” مؤخراً في قيادة جولة استثمارية بقيمة 125 مليون دولار لصالح شركة يونيفونك Unifonic المختصة في قنوات اتصال العملاء، ومنها الرسائل النصية، والصوتية، والإلكترونية، والويب، في نظام أساسي واحد لتمكين الشركات من تعزيز علاقاتها بعملائها، كأول استثمار لصندوق رؤية سوفت بنك بشركة سعودية.

كما أن صندوق رؤية سوفت بنك حالياً عبر مكتبه بالرياض، في مراحل متقدمة من المناقشات للاستثمار في عدد من الشركات السعودية الريادية في مجال التكنولوجيا على مستوى المنطقة، لمساعدتها على التوسع في أسواق العالم، وسيعلن عن المزيد من المستجدات في هذا الصدد خلال الفترة القادمة.

ورغم مرور أربع سنوات فقط على إطلاق صندوق رؤية سوفت بنك، لا تزال مسيرة الصندوق في بدايتها، حيث يواصل توسيع علاقاته على عدة جبهات تتجاوز مجرد تحقيق عائدات على رأس المال. وفي حين تستمر شركات محفظة مجموعة سوفت بنك للاستشارات الاستثمارية في الابتكار والنمو لاستكشاف المزيد من الفرص المتاحة، تواصل المجموعة تعزيز حضور الصندوق في المملكة، وإثراء محفظتها بالشركات الواعدة، والاستثمار في منظومة التكنولوجيا المحلية، فضلاً عن دعم ومساندة الكوادر المحلية.

ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *