الجمعة 25 جمادى الآخرة 1443ﻫ 28-يناير-2022م
ADVERTISEMENT

رئيس صندوق مصر السيادي: طرح شركات الجيش في البورصة قريباً

صناديق - وكالات

أكد الرئيس التنفيذي لصندوق مصرالسيادي، أيمن سليمان، أن البورصة مازالت الخيار المتاح أمام طرح الشركات التابعة للجيش المصري، قائلاً “نحن بصدد الانتهاء من إعادة الهيكلة القانونية لشركتين تابعتين، هما شركة الأغذية “صافي”، وشركة “وطنية “لتوزيع المنتجات البترولية، لتكون قابلة للطرح في البورصة قريباً”.

سليمان أوضح في مقابلة مع “الشرق” أن الشرط الأساسي قبل الطرح في البورصة هو وجود شريك إستراتيجي كمشغل أو مدير لهذه الشركات، خاصة أن الصندوق لا يسعى لإدارة الشركات.

كما كشف سليمان عن وجود مخطط لطرح مزيد من الشركات التابعة للجيش المصري، لكنه رفض الإفصاح عن هذه الشركات حتى الانتهاء من التأكد من صلاحية هياكلها القانونية للطرح في البورصة.

أرض الحزب الوطني

الرئيس التنفيذي لصندوق مصر السيادي، كشف أيضاً عن طرح منافسة لاستثمار أرض الحزب الوطني المنحل، الواقعة على كورنيش النيل في وسط العاصمة، خلال أسابيع.

يجري حالياً إعداد دراسات متخصصة للسعة البنائية، والكثافة المرورية، و مناطق وقوف السيارات، وسيتم على أساسها تقديم العروض المالية والفنية قريباً.

أوضح سليمان، أنه تجري حالياً مفاوضات مع بعض التحالفات العالمية التي تفضل إجراء دراسات خاصة بها، ويمكنها التقدم بعروض في غياب بعض المحددات الخاصة بالمشروع.

قال “نحن بصدد الانتهاء من تصاريح البناء للأرض حتى يتسنى استيفاء المعلومات المطلوبة في غرفة عمليات الصندوق حتى يمكن للتحالفات المتنافسة على المشروع تقديم عروضها بناءً على معلومات واضحة”.

بحسب سليمان، فإن الدراسة السوقية لموقع الأرض تم الانتهاء منها بالفعل، وأنتجت محددات واضحة للتطوير تشتمل على تقديم منتجات فندقية وإدارية وتجارية، وسيكون التركيز على المنتج التجاري بشكل كبير في المشروع لجاذبيته الكبيرة للأعمال لوقوعه على ممشى مصر بكورنيش النيل، بجوار المتحف المصري بالإضافة إلى وقوعه في منطقة القاهرة الخديوية التي يعاد تطويرها حالياً.

مجمع التحرير

أوضح سليمان أنه سيتم الانتهاء من تنفيذ مشروع تطوير وإعادة تأهيل مجمع التحرير بوسط القاهرة، في غضون 24 شهراً من الآن، وأضاف “نخطط بالتعاون مع التحالف الأمريكي الفائز بالانتهاء من التعاقد مع الشركات المنفذة في غضون شهور قليلة تمهيداً لبدء عمليات التطوير ورفع الكفاءة للمبني التاريخي”.

سليمان أضاف أن الصندوق استلم المجمع في مايو الماضي خالياً من المكاتب الحكومية والموظفين، وخلال الأشهر الماضية تم إعداد كافة الدراسات الخاصة بالتطوير، وتم الاستقرار على الحفاظ على الطابع المعماري الفريد لمنطقة وسط البلد وتخصيص المنطقة للنشاط السياحي وخدمة مجتمع الأعمال، حيث سيتم تخصيص المجمع للأنشطة التجارية والإدارية والفندقية.

مضاعفة استثمارات الصندوق

يملك صندوق مصر السيادي أصولاً كبيرة في منطقة وسط العاصمة، منها أرض الحزب الوطني ومجمع التحرير، والهدف من التطوير الجاري لمجمع التحرير بوسط العاصمة القاهرة هو خدمة مجتمع الأعمال، خصوصاً أن المنطقة جاذبة لسياحة الأعمال.

الاثنين الماضي، فاز تحالف أمريكي، يضم مجموعة “غلوبال فينتشرز”، ومجموعة “أوكسفورد كابيتال”، وشركة “العتيبة للاستثمار”، بعقد تطوير وإعادة تأهيل مجمع التحرير بوسط القاهرة، الذي آلت إلى الصندوق السيادي المصري ملكيته. يصل إجمالي الاستثمارات التي سيتم ضخها في عملية التطوير إلى أكثر من 3.5 مليار جنيه مصري.

الصندوق شريك في التطوير للمجمع، والتحالف حصل على عقد حق انتفاع لمدة 49 عاماً قابلة للتجديد حسب رغبة الطرفين، لإدارة تشغيل المبنى التاريخي، وذلك بحسب سليمان.

عملية الطرح استهدفت جذب مطورين وشركاء من كافة أنحاء العالم، متخصصين في إعادة تأهيل وتطوير المباني التاريخية.

3 محطات كهرباء

بحسب سليمان فقد تم الانتهاء تقريباً من الدراسة التي قام بها الصندوق بالتعاون مع وزارة الكهرباء، لطرح 3 محطات كهرباء، ويجري حالياً إجراء تقييم لتقلبات الأسواق العالمية والتوجه نحو الطاقة الخضراء، كما يتم حالياً مناقشة صناديق الاستثمار العالمية حول ضرورة توفير إنتاج طاقة كهربائية نظيفة، مؤكداً أن هناك شهية استثمارية كبيرة للدخول في هذه النوعية من المشروعات.

يبلغ رأس المال المصدر للصندوق نحو 200 مليار جنيه (تعادل 12 مليار ولار تقريباً)، فيما تبلغ محفظة استثمارات الصندوق الحالية نحو 16 مليار جنيه مصري، مع توقعات أن تتم مضاعفة هذا الرقم بنهاية العام الجاري، بدعم مساهمة الصندوق في مشروعات البنية التحتية.

الصندوق الخامس

سليمان قال: “التعليم هو الصندوق الخامس في محفظتنا، ولدينا شراكات مع عدد من الشركات والمنصات التعليمية العالمية، وتم إطلاق مشاريع متنوعة في إطار الشراكة، ونحن حريصون في الصندوق على الدخول بحصة الأقلية لترك المجال واسعاً أمام الاستثمارات الخارجية”.

أضاف: “ستتم إقامة مدرستين جديدتين بالتعاون مع مجموعة جيمس للتعليم، في غرب القاهرة وستتولى المجموعة الإدارة والتشغيل، وستشهد الفترة المقبلة التوسع في التجربة لتشمل كافة أنحاء الجمهورية”.

يخطط الصندوق للدخول في استثمارات أسهم الملكية الخاصة بعدد من القطاعات، بما يحسن من الأداء المالي لتلك المشروعات، ومن ثم طرحها على المستثمرين في سوق المال لاحقاً، والذي سيكون المحطة الأخيرة في عمل الصندوق عبر خطط استثمارية قد تطول إلى 5 أو 6 أعوام.

ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *