الأربعاء 11 شعبان 1445هـ 21-فبراير-2024م
ADVERTISEMENT

أباطرة صناديق التحوط يجنون 15.8 مليار دولار في عام 2021

صناديق - وكالات

جنى كبار مديري صناديق التحوط 15.8 مليار دولار في عام 2021، إلا أن الكثير من المفاجآت تكشفت خلال العام الماضي، بعد أن تفوق مدير صندوق التحوط المغمور، كارثيك سارما، على أباطرة الصناعة مثل ستيف كوهين، المؤسس لصندوق Point 72.

وحقق سارما ما يقدر بملياري دولار في عام 2021، ويرجع الفضل في ذلك في الغالب إلى رهان عمره 11 عاماً على شركة Avis Budget Group، وهو رهان حقق أرباحاً جيدة حيث ارتفع السهم بنسبة 456%.

ويدير سارما، البالغ من العمر 47 عاماً، شركته SRS Investment Management بشكل مختلف، إذ يتجنب الرافعة المالية الضخمة التي تتبناها العديد من الصناديق الأخرى، علاوة على ذلك، فهو لا يخشى أن يكون لديه استثمار واحد في محفظته، والاحتفاظ به كلما تطلب ذلك.

ولم يتفوق عليه سوى مديري صندوق تحوط سيتادل كابيتال، كين غريفين، وTCI Fund Management، كريس هون.

وتمتلك SRS حوالي 50% من شركة النقل Avis من خلال الأسهم العادية وعقود المبادلة، وتبلغ حصة سارما 90% من هذا الصندوق، مما ساعد على مضاعفة صافي ثروته بمقدار 3 أضعاف تقريباً إلى 3 مليارات دولار، وفقاً لمؤشر بلومبرغ للمليارديرات، والذي اطلعت عليه “العربية.نت”، كما حصل المستثمرون في صندوقه على عائد 35% في عام 2021.

ويرجع السبب في لفت الانتباه إلى الأرباح التي حققها سارما، لكونه مدير الصندوق الوحيد الذي تقل الأصول المدارة عبر شركته عن 40 مليار دولار، إذ تبلغ أصول الصندوق 8 مليارات دولار فقط.

ومن بين المديرين الآخرين الغائبين عن التصنيف الأخير، أندرياس هالفورسن من Viking Global Investor وغابي بلوتكين من مالفين كابيتال، واللذين تكبدا أكبر خسائرهما السنوية على الإطلاق العام الماضي. إذ تعرض صندوق ملفين للضغط القصير أو ما يعرف بـ Short Squeeze نتيجة رهانه على تراجع أسهم شركة جيمستوب GameStop ، والتي ارتفعت خلال هوس “الأسهم الميمية” في شهر يناير 2021، بينما قلل هالفورسن من تأثير وباء كورونا، ما قاد صندوق فايكينغ لخسائر ضخمة.

كان العام الماضي صعباً على العديد من المديرين حيث أدت المخاوف بشأن التضخم والسياسة النقدية إلى اضطراب الأسهم والسندات، مما أربك منتقي الأسهم وكذلك الصناديق الكبيرة، كما ظهر تغيير صارخ منذ عام 2020، عندما دفعت الأسواق المرتفعة عمالقة صناديق التحوط إلى تحقيق مكاسب قياسية، حيث حصل أكبر 15 مديراً على 23 مليار دولار أميركي، مقابل 15.8 مليار دولار في 2021.

وبسبب التغيير، ظهر العديد من مديري الأموال في القائمة لأول مرة، بما في ذلك ستيفن شونفيلد وريتشارد ماشال ودان لوب من ثيرد بوينت.

وحقق صندوق Senvest Capital، التابع لـ ماشال، 123 مليون دولار في شهر يناير 2021 وحده مع رهان طويل على GameStop، والذي ارتفع بنسبة 1625% في ذلك الشهر. وخرجت شركة Senvest، التي كانت من أكبر المساهمين في متاجر ألعاب الفيديو بالتجزئة، قبل أن تنخفض الأسهم في فبراير الماضي.

ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


Notice: Undefined index: page_views_enabled in /home/sanadeq/public_html/wp-content/plugins/weglot/src/actions/front/class-front-enqueue-weglot.php on line 50