الثلاثاء 12 جمادى الأولى 1444ﻫ 6-ديسمبر-2022م
ADVERTISEMENT

52 ٪ من مدراء صناديق الاستثمار يرون أن سوق الاسهم السعودية مقيم باعلى من قيمته العادلة

صناديق - الرياض

قالت شركة “الأهلي المالية” إن غالبية مديري الصناديق الاستثمارية في السعودية، لديهم نظرة إيجابية للسوق خلال الربع الثاني 2022، متوافقا مع الربع الأول 2022.

وأوضحت الشركة وفقا لاستبيان أجرته على مديري الصناديق، أن المستثمرون استمروا في اعتقادهم أن تحركات أسعار النفط ستكون المحرك الرئيسي للسوق، بمتوسط سعر ما بين 90 دولارا إلى 100 دولار للبرميل، تليها أسعار الفائدة والتضخم.

وأضافت أن 34% من المديرين توقعوا استقرار متوسط قيمة التداولات اليومية عند متوسط التداولات اليومي المسجلة في الربع الأول 2022 والبالغة 8.5 مليار ريال خلال الفترة القادمة.

وأضافت أنه على الرغم من نظرتهم الإيجابية للسوق، فإن غالبية مديري الصناديق (52% منهم) أشاروا إلى أن السوق مقيم بأعلى من قيمته العادلة حاليا، فيما أشار 10% من المشاركين إلى أن السوق مقيم بأقل من قيمته العادلة.

وذكرت أن مديري الصناديق متفائلون تجاه قطاعات البنوك والخدمات الصحية والإنشاءات، في حين كانت توقعاتهم سلبية لقطاعات التأمين والتجزئة والبتروكيماويات.

وذكرت أن 24% من مديري الصناديق احتفظوا بسيولة نقدية بنسبة أقل من 5%، مقارنة بـ 46% خلال الربع السابق، مضيفة أن المشاركين في الاستطلاع اعتقدوا أن استراتيجيات القيمة ستتفوق في الأداء خلال الفترة القادمة، فيما تعتبر استراتيجيات الزخم والتوازن الأقل تفضيلاً.

وأشارت إلى أن 45% من المديرين يتوقعون تعافيا اقتصاديا كاملا من جائحة كورونا خلال عام 2022، مضيفةً أن حوالي 45% من المديرين توقعوا أن التوسع الاقتصادي قد بلغ ذروته حاليا، فيما يعتقد 41% منهم أن الاقتصاد ما زال في مرحلة التعافي.

وأضافت أن 48% من المشاركين يتوقعون أن ينمو الاقتصاد السعودي بنسبة تفوق 7.5% خلال العام 2022.

ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.