الثلاثاء 29 ذو القعدة 1443ﻫ 28-يونيو-2022م
ADVERTISEMENT

محلل مالي: حركية الصناديق المحلية عززت سيولة بورصة قطر

صناديق - وكالات

تمكّن مؤشر بورصة قطر من كسر حاجز 13 ألف نقطة بنهاية تعاملات الأسبوع الثاني من شهر يونيو الجاري، ليعكس اتجاه سهمه نحو المنطقة الخضراء ويضيف إلى رصيده 299.130 نقطة وبنسبة نمو بلغت 2.340 بالمئة ليصل إلى مستوى 13.099 نقطة.

وفي هذا السياق أكد المحلل المالي السيد نضال الخولي في قراءته لتطور أداء مؤشر بورصة قطر الأسبوعية أن الأخير تمكن من كسر حاجز 13 ألف نقطة، مستفيدا من الحركية التي تشهدها السيولة مع عودة الصناديق المحلية لشراء الأسهم بعد فترة تميزت بعمليات جني الأرباح وما صاحبها من تراجع في حجم السيولة.

وقال الخولي في تصريح لوكالة الأنباء القطرية /قنا/ إن المستويات الكبيرة للسيولة التي تم ضخها في بورصة قطر خلال الأسبوع الحالي تعكس الثقة الكبيرة من قبل الصناديق المحلية في الشركات القطرية المدرجة، حيث تتوقع هذه الشركات تحقيق نتائج أفضل خلال العام الحالي من تلك التي حققتها في العام المنصرم، وهوما يفسر الإقبال المتزايد على شراء أسهم هذه الشركات.

وأشار التقرير الأسبوعي لبورصة قطر إلى ارتفاع القيمة السوقية بنهاية تعاملات الأسبوع لتبلغ 732.281 مليار ريال، مقابل مستواها الأسبوع الماضي البالغ 726.799 مليار ريال، مسجلة ارتفاعا بنسبة 0.75 بالمئة.

ولفت المحلل المالي إلى أن مؤشر بورصة قطر سيواصل اتجاهه التصاعدي خلال الفترة القادمة، متوقعا تجاوزه مع نهاية العام مستوياته القياسية التي سجلها في وقت سابق من العام الجاري، مضيفا “هذا لا يعني أن لا نشهد خلال الفترة المشار إليها وضعيات ارتدادية وتصحيحية تقترن بعمليات جني الأرباح والوضع الاقتصادي الدولي الذي يتميز بتقلبات كبيرة”.

وأشار التقرير إلى أن قيمة تداولات الأسهم خلال الأسبوع المنتهي اليوم بلغت 3.141 مليار ريال، من خلال بيع 901.813 مليون سهم، نفذت بإبرام 81305 صفقات.

ولفت الخولي إلى أن الركود التضخمي الذي يضرب الاقتصاديات العالمية في الوقت الراهن سيزيد من الضغوط على أسواق الأسهم خاصة في ظل توجه البنوك المركزية إلى زيادة في أسعار الفائدة مما يساهم في خروج المحافظ الأجنبية نحو قنوات استثمارية أكثر جاذبية.

ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

اثنان × واحد =