الأثنين 17 محرم 1444ﻫ 15-أغسطس-2022م
ADVERTISEMENT

«هيئة الاستثمار» بين أكبر الصناديق السيادية استثماراً بالأسهم الأميركية

صناديق - وكالات

أظهرت بيانات حديثة صادرة عن معهد صندوق الثروة السيادية (SWFI) أن صناديق الثروة السيادية العالمية خصصت 1.259 تريليون دولار للاستثمار في الأسهم المدرجة بالولايات المتحدة من إجمالي أصولها البالغ 10.06 تريليون دولار.

وذكر المعهد أن هذه الصناديق تخصص 12.52 في المئة من أصولها للاستثمار في الأسهم الأميركية.

من جانبه، قدّر مؤشر «فوتسي راسل 3000» الذي يتبع سوق الأسهم الأميركية في 6 مايو الماضي القيمة السوقية لسوق الأسهم الأميركية بـ44.9 تريليون دولار، في حين يُشير تحليل توزيعات صناديق الثروة السيادية إلى أن تلك الصناديق تُشكّل 2.804 في المئة من سوق الأسهم الأميركية.

وتُعرف صناديق الثروة السيادية الكبيرة بالمستثمرين المتناقضين، وغالباً ما تستثمر عندما يتراجع الآخرون، كما أنه عادة ما تكون استثماراتها طويلة الأجل بطبيعتها.

ومن ضمن أكبر الصناديق السيادية المستثمرة في الأسهم الأميركية الهيئة العامة للاستثمار والصندوق النرويجي ومؤسسة الاستثمار الصينية، وجهاز أبوظبي للاستثمار، وشركة جي آي سي برايفت ليمتد، وصندوق الاستثمارات العامة السعودي، وجهاز قطر للاستثمار، والمؤسسة الكورية للاستثمار.

وكشف المعهد أن الصناديق السيادية الخليجية خصصت نحو 520 مليار دولار للاستثمار في الأسهم الأميركية.

ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.