الثلاثاء 1 ربيع الأول 1444ﻫ 27-سبتمبر-2022م
ADVERTISEMENT

طيران أديل يستلم طائرة إيرباص NEO جديدة

صناديق - الرياض

تسلم «طيران أديل» الشركة الأكثر صعوداً في صناعة الطيران بمنطقة الشرق الأوسط مؤخراً طائرة جديدة من طراز إيرباص A320neo، ليرتفع بذلك عدد طائرات الأسطول إلى 26 طائرة حديثة جميعها من عائلة إيرباص 320 (15 طائرة من نوع A320neo و 11طائرة (A320ceo، وتعد الطائرة الجديدة و 14 طائرة أخرى كانت قد انضمت خلال العامين الماضيين إلى أسطول الشركة ضمن عقد تحديث الأسطول الذي تم الإعلان عنه في يوليو عام 2019م والمكون من 50 طائرة جديدة من طراز إيرباص A320neo عبر الاستحواذ على 30 طائرة وأحقية إضافة 20 طائرة أخرى من ذات الطراز بغرض تلبية الطلب المتزايد على خدماتها والتوسع في عملياتها التشغيلية.

وكانت الطائرة الجديدة والتي اختير لها اسم “المئزر” ويعد من ألمع النجوم، قد وصلت مطار الملك عبد العزيز الدولي بجدة مساء أمس، حيث تقوم الشركة بتنفيذ برنامج خاص لاستقبال طائرات الأسطول الجديدة، يتضمن توفير كافة المتطلبات والاستعدادات من أبرزها تدريب وتوفير الكوادر البشرية المتخصصة وذلك من خلال انخراطهم في برامج خدمات أرضية وفنية وغيرها وبما يضمن الوصول إلى أقصى كفاءة وأفضل جودة للمنظومة التشغيلية المتكاملة للأسطول وبهدف تحقيق مستهدفات رؤية المملكة 2030.

وبهذه المناسبة علق الرئيس التنفيذي لطيران أديل السيد كون كورفياتيس بقوله: «مسرورون لاستلام طائرتنا الجديدة والتي تحمل الرمز FAZ، وانضمامها لأسطولنا طائراتنا المتنامي والذي من المتوقع أن يصل مع نهاية العام المقبل 2023 إلى 32 طائرة جميعها من نفس الطراز”، مبيناً أن اختيار طراز A320neo جاء بناء على دراسات علمية متخصصة، حيث أكدت ملاءمتها مع المتطلبات التشغيلية للشركة وتحقيق الهدف في زيادة الرحلات المجدولة والإضافية لمقابلة الطلب المستمر على السفر من وإلى القطاعات الداخلية والدولية “.

وأشار السيد كورفياتيس أن استلام واستقبال طائرة جديدة يعد ذلك حدثاً هاماً لجميع شركات الطيران والذي سيساهم بفعالية في خطط التوسع ومراحل التقدم من خلال الوصول إلى وجهات جديدة داخلية ومحلية، إضافة إلى زيادة عدد الرحلات القائمة على شبكة الرحلات وضخ المزيد من السعة المقعدية وبالتالي خدمة عملاء جدد، كما ستدفع الطائرة الجديدة بعمليات الشركة التشغيلية إلى تخطي حاجز 150 رحلة يومياً وذلك لأول مرة في تاريخ الشركة”.

تجدر الإشارة إلى أن طائرات A320neo تتميز بكفاءة واقتصادية في التشغيل ومستويات عالية من الراحة في الأجواء، تخفيض استهلاك الوقود ب20 % أقل من منافسيها، تقل تكاليف صيانة هيكلها بنسبة 5 %، إضافة إلى انخفاض تكاليفها التشغيلية بنسبة 14 %، كما تمتاز بمستويات منخفضة من الانبعاثات مما يجعلها صديقة للبيئة وذات قدرة على الحد من الضوضاء الصادرة عنها بنسبة 50 % مقارنةً بالجيل السابق، بالإضافة إلى السعة المقعدية للطائرة الجديدة يبلغ 186 مقعداً وتتمتع بهيكل يعد الأوسع ضمن فئته A320neo يتميز بزيادة في مساحات التخزين، كما صممت للتشغيل على الخطوط القصيرة والمتوسطة المدى.

ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.